من هم؟

دليل الشخصيات العربية

زياد بارود

زياد بارود

زياد سليم بارود هو محامي لبناني.



الجنسية: لبناني

بلد الإقامة: لبنان

تاريخ الميلاد:

العمر:


السيرة الذاتية:

زياد سليم بارود هو محامي لبناني. وزير الداخلية والبلديات اللبناني الأسبق.
 
بعد تخرجه من الجامعة عمل في مكتب المحاماه للبروفيسور إبراهيم نجار وتدرج فيه إلى أن استقل بمكتبه الخاص عام 2003، ويعمل الآن محامي في الاستئناف ومقرر اللجنة التشريعية لنقابة المحامين في بيروت، كما يحاضر في القانون في جامعة القديس يوسف، كما حاضر في المعهد العالي وفي جامعة الروح القدس وفي الجامعة الأنطونية.
 
في 11 يوليو (تموز) 2008 عُين وزيراً للداخلية والبلديات في حكومة الرئيس فؤاد السنيورة بعهد الرئيس ميشال سليمان والتي استمرت حتى 9 نوفمبر (تشرين الثاني) 2009 عندما تم تشكيل حكومة الرئيس سعد الدين الحريري بعهد الرئيس ميشال سليمان والتي احتفظ فيها بمنصب وزير الداخلية والبلديات، وظل في المنصب حتى 13 يونيو (حزيران) 2011.
 
هو أيضاً مستشار برنامج الأمم المتحدة الإنمائي منذ عام 2001، مستشار قانوني لعدد من المنظمات الدولية في بيروت، المستشار القانوني لوحدة دعم المنظمات غير الحكومية في وزارة الشؤون الاجتماعية، وعضو لجنة تحديث القوانين في وزارة العدل التي ترأسها الوزير بهيج طبارة ثم الوزير الدكتور خالد قباني وذلك بالفترة بين 1997 - 2005.
 
كما كان بارود عضواً في لجنة تأليف كتاب التربية المدنية للصف الثانوي الثالث، وباحثاً في المركز اللبناني للدراسات. تولى رئاسة الأمانة العامة للجمعية اللبنانية من أجل ديموقراطية الانتخابات في الفترة بين 2004 – 2005.
 
هو أيضاً عضو بمجلس إدارة نهار الشباب التي تصدر عن جريدة النهار، وعضو بمجلس إدارة الجمعية اللبنانية لتعزيز الشفافية - لا فساد، وعضو مجلس أمناء جمعية بيروت ماراثون. وهو عضو اللجنة الوطنية للأونيسكو، عضو الهيئة الوطنية لقانون الانتخاب برئاسة الوزير السابق فؤاد بطرس.
 
له العديد من المؤلفات القانونية والأوراق البحثية في مسائل دستورية وانتخابية وحول اللا مركزية الإدارية وقوانين الجمعيات والأحزاب وقطاع التربية والتعليم والشباب. وقد اختاره المنتدى الاقتصادي العالمي ليمنحه لقب قائد عالمي شاب عام 2007.
 
من مواليد جعيتا، قضاء كسروان، عام 1970. تلقى تعليمه ما قبل الجامعي في معهد القديس يوسف في عينطورة، ثم أكمل دراسته الجامعية في كلية الحقوق بجامعة القديس يوسف.

مقالات مقترحة

على تويتر عرض الكل

error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND