بيانات صحفية

آخر مقالات بيانات صحفية

الاجتماع الثاني لأعضاء مجلس إدارة اتحاد مصارف الإمارات



الاقتصادي – بيان صحفي:

 

نظم "مجلس إدارة اتحاد مصارف الإمارات "، الهيئة التمثيلية المهنية للمصارف الـ 48 الأعضاء العاملة بالإمارات، اجتماعاً لاستعراض سير المبادرات التي أطلقها خلال 2017، وتحديد الأولويات وخطة العمل لـ2018.

وقال رئيس اتحاد المصارف عبدالعزيز الغرير: "دعت الحاجة في ظل ارتفاع سقف توقعات العملاء، وزيادة التهديدات الإلكترونية، وعدد من التطورات المهمة التي تضع الخطوط العريضة للبيئة التنظيمية المصرفية، إلى بذل المزيد من الجهود الجماعية لتمكين البنوك من الحفاظ على زخم التطور والنمو، في الوقت الذي تعمل فيه على تعزيز استراتيجيات أعمالها".

وأوضح الغرير، أنه تم تقييم المبادرات المختلفة التي تم إطلاقها في وقت سابق من العام الجاري خلال الاجتماع الثاني للاتحاد، والتي تهدف إلى إحداث تغييرات إيجابية ومبتكرة في القطاع المالي في الدولة، وبحث أفضل الاستراتيجيات للعام المقبل.

واستعرض المجلس الإنجازات والتقدم المُحرز في المبادرات الرئيسية لـ2017، بعكس منصة تبادل المعلومات المرتبطة بالتهديدات الإلكترونية، التي أُطلقت في سبتمبر (أيلول) بهدف حماية البنية التحتية الحيوية للقطاع المصرفي من التهديدات الإلكترونية.

وناقش المجلس تنفيذ الأطر التنظيمية التي وضعها الاتحاد بما يتوافق مع أفضل الممارسات العالمية فيما يتعلق بـ"معايير البيع الأخلاقي" في قطاعي التجزئة المصرفية وإدارة الثروات، إضافة إلى التعامل مع شكاوى عملاء البنوك على الوجه الأمثل.

واستعراض الاجتماع التقدم المحرز في تنفيذ البنوك لاستراتيجية التوطين وتمويل الشركات الصغيرة والمتوسطة، مع تأكيد التزام البنوك ودعمها لتعزيز التوطين وزيادة تمويل هذه الفئة من الشركات.

وعرض المجلس الهوية الجديدة لعلامة اتحاد المصارف التجارية، التي أطلقت مؤخراً ضمن إطار جهود الاتحاد بتعزيز دوره المحوري في دفع عجلة النمو والتطوير المستمر للقطاع المصرفي في الدولة.

وتطرق المجلس لآخر التطورات التي يشهدها القطاع المصرفي وتوجهاته الراهنة، كالذكاء الاصطناعي والبيانات الضخمة والتكنولوجيا المالية.

تنويه بيانات صحفية تنشر على مسؤولية الشركة المرسلة ولا يتحمل الاقتصادي المسؤولية عن المحتوى.




error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND