حكومي

آخر مقالات حكومي

وصل عدد الآبار التي دُمرت في منطقة الزبداني إلى ألف بئر



الاقتصادي – سورية :

قال مدير التخطيط في "وزارة الزراعة والإصلاح الزراعي"  هيثم حيدر، إن أكثر من 27 مليون شجرة قُتلت أو أصيبت في سورية خلال الأزمة، مبيّناً أن الخسارة الأكبر لحقت ببساتين الزيتون.

وأكد حيدر في تصريح لقناة "روسيا اليوم"، أن عدد الآبار التي دُمرت في منطقة الزبداني وصل إلى ألف بئر، وأن 200 بئر في البادية تضررت من أصل 370 وسرقت معداتها من مضخات ولوحات، وأن كلفة تجهيز كل بئر لا تقل عن مليون ليرة سورية.

وأشار المدير إلى حاجة معظم الأراضي التي تركها أصحابها إلى إعادة استصلاح وتشجير من جديد وهذا أمر مكلف، إضافةً إلى خسائر مواسم الإنتاج، مضيفاً أن الإنتاج المخطط من القمح تراجع من 3.8 مليون طن في 2011 إلى نحو 1.850 مليون طن في الفترة الحالية.

وقدرت إحصائية أصدرتها "وزارة الزراعة والإصلاح الزراعي" في وقت سابق، قيمة الخسائر الكلية في القطاع الزراعي خلال الأزمة، بنحو 1.194 تريليون ليرة، حوالي 94 مليار ليرة منها خسائر مادية، بينما وصلت الخسائر غير المباشرة التي طالت أدوات الإنتاج النباتي والحيواني إلى نحو 1,100 مليار ليرة.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND