تنمية

آخر مقالات تنمية

بات برصيد المدرسة التي أسسها الجندي أكثر من 200 طالب في 3 سنوات



الاقتصادي – تعليم وشباب:

 

نال الطفل السوري محمد الجندي (16 عاماً) أمس الإثنين جائزة السلام الدولية للأطفال بقيمة 100 ألف يورو، ضمن احتفال في جنيف، وذلك نتيجة جهده بتأسيس مدرسة للاجئين في لبنان منذ 4 أعوام.

وبدأ الفتى السوري، مشروعه التعليمي وهو بسن الثانية عشرة، بإصراره على بناء مدرسة وتوفير التعليم لمئات الأطفال السوريين في لبنان بحسب "رويترز".

وتخصص هذه الجائزة سنوياً منذ العام 2005 لفتيان قصر أثبتوا جدارة بالالتزام بحقوق الاطفال، وتقدمها مؤسسة "كيدز رايتس" الهولندية الدولية.

واستعان الجندي بأقاربه ومتطوعين للمساعدة بتشييد بناء يكون أساساً لمدرسة، وتعليم مجموعة من المواد من اللغة الإنكليزية والرياضيات إلى التصوير الفوتوغرافي.

وبات في رصيد المدرسة بعد 3 أعوام أكثر من 200 طالب، بعضهم لا يزيد عمرهم عن 5 أعوام، إضافة إلى عدد من المعلمين المحترفين، يقدمون دروساً عن المساواة بين الجنسين، وأخرى متخصصة بمحو الأمية للاجئين البالغين.

وضمت قائمة المتنافسين الأخيرة قبل إعلان الفائز أمس الإثنين، فتاة تدعى فاي هازيان (15 عاماً) من إندونيسيا، والفتى تيمون رادزيك (16 عاماً) من بولندا إلى جانب محمد الجندي من سورية الذي رشحته للجائزة " الرابطة السورية للمواطنة ".

وشملت قائمة المرشحين ككل 169 اسماً من 55 بلداً، وهي القائمة الأطول هذا العام منذ تأسيس الجائزة الدولية التي أطلقتها مؤسسة "كيدز رايتس" خلال 2005.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND