منوعات

آخر مقالات منوعات

أظهر المسح أن غالبية الموظفين يتدخلون بشكل تطفلي عندما تتاح الفرصة لهم



الاقتصادي – عالمي:

أظهرت نتائج مسح عالمي أن خروقات الأمن الإلكترونية في الشركات تبدأ بالموظفين، وأن 92% من الموظفين يحاولون الوصول إلى معلومات غير مصرح بها، ولا يحتاجون إليها لتنفيذ وظائفهم.

وأشارت نتائج المسح الذي أجري على "المتطفلين" على شبكات الشركات التي يعملون فيها، أنه عندما تعطى الفرصة للنظر إلى البيانات الحساسة، التي قد لا يتمكن الموظف من الوصول إليها في الأحوال العادية، فإن احتمال محاولة الوصول إليها يكون مرتفع.

وأكدت نتائج المسح عدم صحة الشائعة التي تقول إن البيانات التي تكون على شبكة الشركة، وفي أيدي الموظفين الموثوقين هي آمنة، وإنه يجب تبني الحماية ضد الغرباء وقراصنة الإنترنت فقط.

وكشفت نتائج المسح العالمي أن غالبية الموظفين حتى الذين يتواجدون ضمن صفوف مجموعات أمن تكنولوجيا المعلومات، والمدراء في المناصب العالية وخارجها، يتدخلون بشكل "تطفلي" عندما تتاح الفرصة أمامهم.

وأجاب 87% من المشاركين في المسح بأنهم يتمتعون بإمكانية الوصول إلى ملفات العمل، وأن لهم مستوى من المسؤولية عن الأمن في أماكن عملهم.

وأفاد 92% من الموظفين المستطلعة آراؤهم، أن الموظفين في شركتهم يحاولون الوصول إلى المعلومات التي لا يحتاجون إليها لتنفيذ وظائفهم.

ووفقاً لنتائج المسح فإن 66% من المهنيين الأمنيين حاولوا الوصول إلى معلومات لم يحتاجوها، الأمر الذي يشكل خطراً على إمكانية الوصول إلى تلك البيانات وإساءة استخدامها، بحسب نتائج المسح.

ومن المحتمل أن يؤدي الوصول إلى البيانات الحساسة، كرواتب الموظفين مثلاً، إلى حدوث تنافر وتعطيل في مكان العمل، كما يمكن أن يؤدي الوصول إلى البيانات المالية للشركة أو الخطط الاستراتيجية المستقبلية، إلى نتائج كارثية إذا تمت مشاركتها مع المنافسين.

وكشفت نتائج المسح أيضاً أن المديرين التنفيذيين هم أكثر عرضة لمحاولة الوصول غير المصرح به، من المديرين أو العاملين في الخطوط الأمامية.

وأجري المسح العالمي على أكثر من 900 مشارك من مختلف المستويات المهنية، في جميع أنحاء الولايات المتحدة والمملكة المتحدة وألمانيا وفرنسا وأستراليا وسنغافورة وهونج كونج.

وبلغ عدد المشاركين في المسح من المؤسسات الكبيرة أكثر من 5,000 موظف أي ما يعادل 28% من إجمالي المشاركين، في حين تراوح عدد المجيبين من الشركات المتوسطة الحجم بين 2,000 و5,000 موظف.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND