مصارف وأسواق مالية

آخر مقالات مصارف وأسواق مالية

ستستند الهيئة على نتائج ميدغلف المالية بتقييم الأثر السلبي



 

 

الاقتصادي – السعودية:

بيّنت " هيئة السوق المالية السعودية " أنه سيتم تقييم الأثر السلبي المتوقع على الوضع المالي لشركة المتوسط والخليج للتأمين وإعادة التأمين التعاوني "ميدغلف" وفقاً لأدائها المالي ونتائجها المالية.

وأضافت الهيئة في بيان على السوق المالية "تداول"، أنه سيتم وفقاً لتقييم مستوى عمليات أو أصول للشركة، إما تعليق تداول أسهمها في السوق المالية أو إلغاء إدراجها.

ويأتي قرار الهيئة بعد أن تسلمت الشركة في 29 يناير (كانون الثاني) الماضي، قراراً من مؤسسة النقد العربي "ساما" يمنعها من قبول مكتتبين جدد، بالتالي منعها من إصدار أو تجديد أي وثائق تأمين، وإلزامها بزيادة رأسمالها بالقدر اللازم، لمعالجة انخفاض هامش الملاءة المالية.

وتوقعت "ميدغلف" في 30 يناير الماضي أن يؤثر قرار "ساما" بمنعها من إصدار أو تجديد وثائق تأمين المركبات وإلزامها بزيادة رأس المال، أن يئثر سلباً على قوائمها المالية.

وأشارت "هيئة السوق" إلى أن الإعلان يأتي من جانبها تأكيداً لدورها في تنظيم ومراقبة الشركات المدرجة في السوق المالية السعودية، وحرصها على ضمان حقوق كافة المتعاملين فيه.

وتسلمت الشركة في 20 ديسمبر (كانون الأول) الماضي، مبلغ ضمان بنكي من "بنك مسقط" في السعودية بـ122 مليون ريال، على أن يؤثر القرض بزيادة أرصدة النقد وانخفاض الذمم المدينة.

وتعاقدت "ميدغلف" في 5 ديسمبر الماضي مع مكتب استشاري متخصص للتعاون مع الإدارة التنفيذية في إعداد خطة تصحيحية، لتحسين هامش الملاءة المالية بهدف موافقته مع الحد المطلوب.

ووافقت "هيئة السوق" في 13 سيبتمبر (أيلول) الماضي، على طلب "ميدغلف" بشأن تخفيض رأسمالها من 1000 إلى 400 مليون ريال، وبالتالي تخفيض الأسهم من 100 إلى 40 مليون سهم.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND