حكومي

آخر مقالات حكومي

من المقرر أن يحدد مجلس الوزراء طريقة توزيع إيرادات الضريبة الانتقائية خلال الفترة القادمة



الاقتصادي – الإمارات:

 

قال وكيل "وزارة المالية" يونس الخوري أن نسبة 70% من العوائد الضريبية ستوزع على الحكومات المحلية، والتي تم تحصيلها من إيرادات ضريبة القيمة المضافة فقط، ولا تشمل الإيرادات المتحصلة من ضريبة السلع الانتقائية.

ومن المقرر أن يتخذ "مجلس الوزراء" قراراً يحدد طريقة ونسب توزيع الإيرادات المتحصلة من ضريبة السلع الانتقائية خلال الفترة القادمة، حسب تصريح الخوري لصحيفة "الاتحاد".

وأقر "مجلس الوزراء" خلال اجتماعه المنعقد بقصر الرئاسة في 7 يناير (كانون الثاني) 2018 توزيع عوائد ضريبة القيمة المضافة في الدولة، بحيث تحصل الحكومات المحلية على 70% من هذه العوائد.

وطبقت الإمارات منذ 1 يناير الماضي ضريبة القيمة المضافة بنسبة 5%، والتي تهدف إلى توفير تدفقات مالية إضافية، تتيح للحكومة الحصول على مصدر دخل إضافي وجديد، يساهم في ضمان توفير خدمات حكومية ذات جودة عالية المستوى، لتحقيق رؤيتها المتمثلة في خفض الاعتماد على النفط وبناء اقتصاد قائم على المعرفة والابتكار.

وتتوقع الإمارات تحصيل عوائد تتراوح قيمتها بين 10 إلى 12 مليار درهم (2.7 – 3.2 مليار دولار) من تطبيق ضريبة القيمة المضافة في العام الأول، فيما تقدر قيمة الإيرادات السنوية للضريبة الانتقائية بنحو 5 إلى 6 مليارات درهم.

وبدأت الإمارات 1 أكتوبر (تشرين الأول) 2017 بتطبيق ضريبة السلع الانتقائية، والتي تفرض بنسبة 100% على منتجات التبغ ومشروبات الطاقة، و50% على المشروبات الغازية.

وتعد الضريبة الانتقائية من الضرائب غير المباشرة، التي يتحملها المستهلك النهائي، وتُفرض على السلع المضرة للصحة العامة أو البيئة، أو السلع الكمالية بنسب متفاوتة.

ووصل عدد السلع المشمولة بالضريبة الانتقائية التي باشرت الإمارات تطبيقها إلى 1,610 سلع، منها 60% ضمن منتجات المشروبات الغازية، و26% ضمن التبغ ومشتقاته، و14% في شريحة مشروبات الطاقة.

وتسدد الإيرادات الضريبية لـ" الهيئة الاتحادية للضرائب " على أساس فصلي غالباً أي كل ثلاثة أشهر، باستثناء عدد من الشركات الكبيرة التي تتجاوز قيمة أعمالها 100 مليون درهم، والتي تسدد الإيرادات على أساس شهري.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND