حكومي

آخر مقالات حكومي

تسعى وزارة التربية لاستقطاب كوادر ذات كفاءات عالية لتدريس اللغة الفرنسية



الاقتصادي – الإمارات:

تعتزم "وزارة التربية والتعليم" إدخال مادة اللغة الفرنسية في مدارس الدولة، بشكل تجريبي، خلال العام الدراسي المقبل.

وقال وزير التربية حسين بن إبراهيم الحمادي  خلال افتتاح "المهرجان الوطني للعلوم والتكنولوجيا والابتكار"  إن الوزارة تجري حالياً اجتماعات مع "وزارة التربية والتعليم" الفرنسية، لاستقطاب كوادر ذات كفاءة عالية في تدريس المادة.

وأضاف الحمادي خلال المهرجان الذي انطلقت فعاليات في "دبي فستيفال آرينا"، أن الوزارة ستطرح مادة التصميم والتكنولوجيا بدءاً من الصف الثالث خلال السنة الدراسية المقبلة.

وذكر وزير التربية أن الوزارة تستهدف تحفيز كافة الفئات العمرية على الابتكار، خصوصاً الذين لديهم مشاريع وأفكاراً إبداعية تستحق تسليط الضوء عليها، مضيفاً أنه سيتم الاتفاق مع مختلف الجهات الحكومية والخاصة لتبني المشاريع المبتكرة.

ويتضمن "المهرجان الوطني للعلوم والتكنولوجيا" الذي تنظمه "وزارة التربية والتعليم"، عدداً من الفعاليات والبرامج، والمبادرات الجديدة التي تسلط الضوء على أهمية العلم والتكنولوجيا في تحقيق التنمية الاقتصادية، وتستمر فعالياته حتى 19 فبراير (شباط) الجاري.

وفي وقت سابق من العام الجاري، أعلنت "وزارة التربية والتعليم" أن حصول المعلم على رخصة سيصبح شرطاً أساسياً لمزاولة مهنة التعليم في الدولة، وأنه سيتم بدء التسجيل للحصول على رخصة المعلم في فبراير 2018.

ومن المقرر حصول جميع العاملين في الدولة، بالقطاعين الحكومي والخاص، على هذه الرخصة بحلول العام الدراسي 2020- 2021.

وتعتبر رخصة المعلم من أبرز المشاهد التطويرية للعام الدراسي الجاري 2017 – 2018، إذ تهدف لاستقطاب أصحاب الخبرة والكفاءات إلى الميدان التربوي، بحسب خبراء تربويون.

 


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND