تنمية

آخر مقالات تنمية

فازت شيماء البوعينين بالجائزة عن عملها في فيلم الخطر



الاقتصادي – الإمارات:

سلمت المدير العام للمكتب الإعلامي لـ" حكومة أبوظبيمريم عيد المهيري ، جائزة "twofour54 لصانع الأفلام الواعد" إلى الموهبة الإماراتية الصاعدة، شيماء البوعينين، خلال حفل توزيع جوائز "مهرجان جامعة زايد السينمائي للشرق الأوسط".

وفازت البوعينين، إحدى خريجات كليات التقنية العليا والحاصلة على درجة بكالوريوس الإعلام التطبيقي، بالجائزة عن عملها في فيلم "الخطر"، الذي كتبت نصه وأنتجته وتولت عملية مونتاجه بنفسها.

ويروي الفيلم القصير قصة حزينة حول فتاة إماراتية شابة تكافح من أجل متابعة عملها في مجال الإعلام، بينما تواجه في الوقت ذاته انتقاداً حاداً من المجتمع المحيط بها، لتتغلب في النهاية على العقبات التي تقف في طريق تحقيق أحلامها.

وفي إطار الجائزة، ستحظى البوعينين بفرصة استخدام مرافق الإنتاج التابعة لـ"twofour54″، واستعارة المعدات والكاميرات وتجهيزات الصوت عالمية المستوى، لتتمكن من متابعة إبداعها بمجال السينما وتطوير مشاريع سينمائية ناجحة في المستقبل.

وستحظى البوعينين، بفرصة العمل مع خبير مونتاج محترف من فريق "twofour54" في مرحلة ما بعد الإنتاج، ما سيتيح لها توسيع معرفتها في مجال المونتاج والصوت والإضاءة.

وتوجهت المهيري بالشكر للشيخة لبنى خالد القاسمي، رئيس "جامعة زايد" عن دورها في تنظيم "مهرجان جامعة زايد السينمائي للشرق الأوسط"، الذي يدعم المواهب الشابة في الدولة كما تمنت لشيماء البوعينين دوام التوفيق والنجاح.

وقالت المهيري: "يمثل تطوير وصقل مهارات المواهب الشابة واحداً من أبرز الأهداف التي نسعى إلى تحقيقها في twofour54، انطلاقاً من قناعتنا بأن جيل الشباب يحملون على عاتقهم مسؤولية قيادة دفة تطوير قطاع الإعلام في أبوظبي".

ومن جانبها، قالت البوعينين "تمثل هذه الجائزة إضافة قيّمة إلى مسيرتي المهنية، وأغتنم هذه الفرصة لأتوجه بالشكر إلى twofour54 على هذا التكريم، وإنني على ثقة تامة بأن الدعم الذي سأحظى به من twofour54 سيفتح أمامي آفاقاً جديدة".

وقدم "مهرجان جامعة زايد السينمائي للشرق الأوسط" الذي انطلق في دورته التاسعة من 26 إلى 28 فبراير (شباط) 2018، قائمة بأفضل الأفلام من أكثر من 40 جامعة، تمثّل 16 دولةً في منطقة الشرق الأوسط.

وتعد "twofour54" التي تعمل  تحت إدارة "هيئة المنطقة الإعلامية" في أبوظبي، مركزاً لصناعة الإعلام والترفيه، وتوفر مرافق وخدمات عالمية المستوى، لجذب الشركات الإعلامية المحلية والإقليمية والعالمية للإمارة، كما تسعى لإعداد جيل جديد من القادة المبدعين، عبر إطلاق مبادرات وبرامج تدريبية لتنمية المواهب.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND