تنمية

آخر مقالات تنمية

قدرت فوربس ثروة عبد الله بن أحمد الغرير بـ5.9 مليارات دولار



الاقتصادي – الإمارات:

أصدرت مجلة "فوربس" الأميركية، قائمتها السنوية الثانية والثلاثين لأغنى شخصيات العالم في 2018، متضمنةً أثرى 10 شخصيات عربية لهذا العام، من بينهم 5 رجال أعمال إماراتيين.

وجاء عبد الله بن أحمد الغرير في المرتبة الثانية عربياً، بقائمة "فوربس لأثرياء العالم 2018" بثروة قيمتها 5.9 مليارات دولار، بينما احتل المركز 296 عالمياً في القائمة ذاتها.

وحلّ ماجد الفطيم في المرتبة الثالثة عربياً و456 عالمياً، بقائمة "أثرياء العالم 2018″، بإجمالي ثروة 4.6 مليارات دولار، تبعه حسين سجواني ، الذي أتى في المرتبة الرابعة عربياً و527 عالمياً بإجمالي ثروة 4.1 مليارات دولار.

وضمت قائمة "فوربس 2018" عبد الله الفطيم  في المرتبة الثامنة عربياً و703 عالمياً، بثروة قيمتها 3.3 مليارات دولار، فيما جاء سعيد بن بطي القبيسي في المرتبة العاشرة عربياً و887 عالمياً بثروة تبلغ 2.7 مليارات دولار.

واحتل المركز الأول عربياً في قائمة "فوربس لأثرياء العالم 2018" رجل الأعمال المصري ناصف ساويرس، محتلاً المركز 251 عالمياً، بإجمالي ثروة 6.6 مليارات دولار، بعد أن استبعدت "فوربس" في قائمتها لهذا العام أسماء عدة سعوديين على خلفية حملة مكافحة الفساد، التي يقودها ولي العهد السعودي محمد بن عبدالعزيز آل سعود.

وتصدر الأميركي جيف بيزوس، رئيس شركة "أمازون"، "قائمة فوربس لأثرياء العالم 2018" بثروة قدرت بـ112 مليار دولار، بينما جاء في المرتبة الثانية مؤسس شركة "مايكروسوفت"، الأميركي بيل غيتس، بـ90 مليار دولار.

وحل ثالثاً رجل الأعمال والمستثمر الأميركي وارين فافيت، بثروة قيمتها 84 مليار دولار، تلاه رابعاً رجل الأعمال الفرنسي برنار أرنو بـ72 مليار دولار، ثم الرئيس التنفيذي لشركة "فيسبوك"، الأميركي مارك زوكربرغ بـ71 مليار دولار.

وبحسب "فوربس" فإن الثروة الإجمالية لأثرياء العالم، البالغ عددهم 2,208 ملياردير، ارتفعت إلى 9.1 تريليون دولار خلال العام الجاري، بزيادة نسبتها 18% عن 2017.

وبلغت ثروات أغنى عشرين شخصية في العالم (مجتمعة) 1.2 تريليون دولار، (أي ما يعادل الناتج الاقتصادي السنوي للمكسيك).

واعتمدت "فوربس" في تصنيفها لأغنى شخصيات العالم 2018، على أسعار أسهم الشركات المملوكة للمليارديرات، وحصصهم في الشركات العالمية.

وتأخذ مجلة "فوربس" في حساب ثروات أثرياء العالم، ثروة زوجة الملياردير أيضاً وأطفاله لو كان هذا الملياردير هو مؤسس الثروة كما تستند إلى تقييم العديد من الأصول من بينها الشركات والعقارات والفنون واليخوت والأسهم والسندات.

وفي "قائمة فوربس لأثرياء العالم 2017" احتل الأمير الوليد بن طلال مركز الصدارة عربياً، بينما جاء في المركز 45 عالمياً، بثروة تقدر بـ18.7 مليار دولار، وتبعه في القائمة ماجد الفطيم بثروة 10.6 مليار دولار، مكّنته من احتلال المركز الـ125 عالمياً.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND