حكومي

آخر مقالات حكومي

أعلن سليم دعبول نيته الاستثمار في مدينة القلمون الجديدة



الاقتصادي – سورية:

أعلن عضو المكتب التنفيذي في "محافظة ريف دمشق" منير شعبان عن رفض أغلب المجالس المحلية في منطقة القلمون، لمشروع رئيس مجلس إدارة "شركة النبراس" ونائب رئيس مجلس أمناء "جامعة القلمون" سليم دعبول، بضم النبك ودير عطية وقارة بمدينة جديدة تحمل اسم "مدينة القلمون".

وأكد شعبان في تصريح لـ"إذاعة ميلودي"، أن المجافظة ليست ضد المقترح، ولكن بشرط موافقة المجالس المحلية الرافضة له حتى الآن، مبيناً أن الموضوع يتطلب مزيد من التواصل مع المجتمع الأهلي وعقد عدة ندوات ضمن المدن الثلاثة لشرح فوائد المشروع.

ومن جهته، بيّن سليم دعبول أن دمج المدن سيكون له دور في جذب المستثمرين سواء من المقيمين أو المغتربين، مشيراً إلى أنه قد يشارك بالاستثمار في المدينة الجديدة عبر إقامة مشاريع جزئية ضمن المنظومة العمرانية الجديدة أياً كانت في القطاعات الخدمية أو السكنية أو الصناعية أو التجارية.

وأوضح دعبول أن هنالك فوائد عديدة من دمج المدن الثلاثة، وهو أمر يخدم المحافظة بشكل عام وخاصة في مرحلة إعادة الإعمار، مبيناً أنه ورغم ذلك فلم تتم الموافقة النهائية من المجالس المحلية فيها على الدمج.

وكان دعبول أشار في حديث لـ"الاقتصادي" أن مشروع الدمج بين المدن الثلاثة سيتبعه دمج مع مدينة يبرود مما سيشكل نواة لمحافظة جديدة قد تحمل اسم القلمون ستشكل مركزاً لجذب الاستثمارات بمختلف أشكالها.

كما دعا إلى فتح معبر حدودي جديد مع لبنان يربط القلمون بالبقاع اللبناني، وهو ماسيجعل من المنطقة نقطة عبور وتواصل بين البلدين وسيطور النشاط الاقتصادي فيها.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND