حكومي

آخر مقالات حكومي

تنتقل جميع أصول وحقوق والتزامات هيئة مياه وكهرباء أبوظبي لدائرة الطاقة



الاقتصادي – الإمارات:

قال متحدث باسم "دائرة الطاقة" لوكالة "رويترز" إنه تقرَر ضم " هيئة مياه وكهرباء أبوظبي " إلى الدائرة، التي أُنشأت حديثاً بموجب قانون صادر عن  الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة، في فبراير (شباط) الماضي.

وأبلغ المتحدث باسم الدائرة "رويترز"، أنه بموجب القانون الذي أصبح نافذاً في 20 فبراير الماضي، فإن "هيئة مياه وكهرباء أبوظبي" و"مكتب التنظيم والرقابة لقطاع الماء والكهرباء" سيصبحان جزءاً من "دائرة الطاقة" الجديدة.

ونص القانون المشار إليه على أن تنتقل جميع أصول وحقوق والتزامات "هيئة مياه وكهرباء أبوظبي" و"مكتب التنظيم والرقابة لقطاع الماء والكهرباء" إلى "دائرة الطاقة".

وتتولى "دائرة الطاقة" تحقيق 10 أهداف أبرزها اقتراح الخطط الاستراتيجية والتنفيذية لقطاع الطاقة في الإمارة، وتنظيم قطاع الطاقة عبر وضع السياسات والمعايير والأنظمة، والرقابة والإشراف على كافة الجهات التابعة.

وتملك "هيئة مياه وكهرباء أبوظبي" 74.1% في شركة أبوظبي الوطنية للطاقة "طاقة" ، كما تحوز عشر محطات لتوليد الكهرباء وتحلية المياه.

وتعمل الهيئة حالياً على بناء أكبر محطة طاقة شمسية في العالم، ومن المقرر أن تنتهي أعمال التشييد في الربع الثاني من العام المقبل.

وفي وقت سابق من العام الجاري، دعت "هيئة كهرباء ومياه أبوظبي" لتقديم الشركات عروضها لبناء أكبر محطة تحلية في العالم.

وخلال العامين الأخيرين دمجت " حكومة أبوظبي " بعضاً من أكبر شركاتها، لخلق كيانات قوية تتمتع بملاءة مالية كبيرة وكفاءة عالية، حيث تم دمج شركة الاستثمارات البترولية الدولية "آيبيك" مع "مبادلة"، كما اندمج " بنك أبوظبي الوطني " و"الخليج الأول"، وشكلا " بنك أبوظبي الأول "، وصدر مؤخراً قانون بضم "مجلس أبوظبي للاستثمار " إلى مجموعة "مبادلة للاستثمار"، ليصبح المجلس جزءاً من "مبادلة".


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND