بيانات صحفية

آخر مقالات بيانات صحفية

يصل عدد مستويات فلايون إلى 700 مستوى



الاقتصادي – تكنولوجيا:

 

أطلقت شركة "Game power7" المتخصصة في مجال نشر وتطوير الألعاب الإلكترونية الجماعية مؤخراً، لعبة جوال عربية من نمط "الأنمي" تحمل اسم "فلايون".

ويأتي إطلاق اللعبة بعد أيام قليلة من إطلاق الشركة ذاتها لعبة الحاسب العربيّة الضخمة "بانزر"، وشهِدت اللعبة منذ طرحها رسمياً منتصف آذار الماضي، نسبة إقبال لافتة.

ووصل عدد مرات تحميل اللعبة إلى 10 آلاف مرة خلال أقل من أسبوعين، وأتاحت الشركة تحميل النسخة الرسمية مجاناً على كل من منصتيّ "جوجل بلاي" و"آبل ستور".

وتندرج "فلايون" ضمن الألعاب القتاليّة الجماعية، أو ما يُعرف باسم "MMORPG"، وتُقدم تجربة جديدة في عالم خيالي واسع يختار فيه اللاعب شخصية واحدة من بين ثلاث شخصيات تختلف في خصائصها ومظهرها العام، ليبدأ اللاعب بعد ذلك مغامرته في أرض أسطورية مهمته الأساسيّة فيها القضاء على الوحوش والزعماء.

ويصل عدد المستويات في "فلايون" إلى 700 مستوى، تتصاعد في صعوبتها، وتتفاوت من ناحية عدد المهمات التي تتضمنها، وهو ما يحتّم على اللاعب البحث عن أساليب لعب جديدة.

ويتطلب من اللاعب خوض تحالفات مع أصدقائه سعياً للتقدم السريع في اللعبة، وتحقيق إنجازات عديدة تنعكس على زيادة التسلية والمرح.

وتعد خاصية الطيران واحدة من الميزات الأساسيّة في اللعبة، ويستطيع اللاعب اختبار تجربة التحليق فوق السحاب من على ظهر المكنسة السحرية، كما في الأفلام الخيالية تماماً.

وتساعد هذه الميزة مستخدم اللعبة، اكتشاف المناطق البعيدة بسرعة أكبر، والهروب من الوحوش عند احتدام شدة القتال.

ويستطيع اللاعب كخيار آخر للتنقل، ركوب المرافقين أو الاستفادة من قوتهم في هزيمة الوحوش والقضاء على الزعماء، لكن ذلك لا يُغني عن أهمية التأكد من قوة الأدوات التي بحوزته، والتفكير بالأسلوب القتالي الأنسب، ثم اختيار التوقيت الملائم لبدء المعركة.

وتضم لعبة "فلايون" مجموعة متنوعة من المهمات، بعضها يستدعي القضاء على عدد محدد من الوحوش وهو ما يزيد من خبرة اللاعب ويكسبه بعض النقاط والذهب التي تساعده في التقدم بسرعة في اللعبة، ويحصل اللاعب على جميع المهمات عبر المساعدين المنتشرين في أرجاء اللعبة.

ويُشكل القتال بين الكتائب متعة من نوع خاص، يستطيع من خلالها اللاعب إنشاء كتيبته الخاصة أو الانضمام إلى كتيبة لمواجهة أخرى، ويجري التنسيق بين أعضاء الكتيبة ضمن مكتب التخطيط والذي يتيح التعرف على كافة التفاصيل المتعلقة بالكتيبة المنتسب إليها.

وتعتبر لعبة "فلايون" ثالث لعبة موبايل عربية تُطلقها "Game Power7" وتأتي بالتزامن مع مرور 11 عاماً على انطلاقة الشركة، بوصفها أول شركة نشر وتطوير ألعاب أونلاين في المنطقة العربية.

وأطلقت "Game power7" أول لعبة جماعيّة عربيّة في 2008، وأصدرت العديد من الألعاب العالمية باللغة العربية.

وتجاوز عدد اللاعبين المسجلين بألعاب الشركة المليون مشترك، ونسجت الشركة شبكة علاقات تجارية دولية ناجحة، فضلاً عن بناء شبكة توزيع تشمل السوق العربيّة المحليّة والإقليمية، إلى جانب نظام دفع إلكترونيّ يصل لجميع المستخدمين بكافة أنحاء العالم، مع أكثر من 150 منفذاً توزيعاً.

وتضم "Game power7" مجموعة من الكفاءات العربيّة الشابة التي يتجاوز عددها 100 موظف، موزعين على أكثر من 15 قسماً مختصاً، إضافة إلى ما يقارب 50 متطوعاً متواجدين في أكثر من 22 دولة حول العالم.

تنويه بيانات صحفية تنشر على مسؤولية الشركة المرسلة ولا يتحمل الاقتصادي المسؤولية عن المحتوى.




error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND