مصارف وأسواق مالية

آخر مقالات مصارف وأسواق مالية

توقعت الوكالة أن يبلغ عجز الميزانية خلال العام الجاري 8.4% من الناتج المحلي



الاقتصادي – السعودية:

 

ثبتت وكالة "فيتش" للتصنيف الائتماني التصنيف الائتماني الطويل الأجل للسعودية عند"+A" مع نظرة مستقبلية مستقرة، مدعوماً بميزانيات مالية وخارجية قوية.

وبحسب الوكالة، تتضمن الميزيانيات المالية احتياطيات خارجية مرتفعة واستثنائية، وديون حكومية منخفضة، والالتزام بالإصلاحات.

وتوقعت أن يبلغ عجز الميزانية السعودية خلال العام الجاري 8.4% من الناتج المحلي الإجمالي، وأن ينخفض العجز إﻟﻰ 6.4% في 2019.

وبينت "فيتش" أن توقعاتها لعجز ميزانية يرجع إلى سياسة مالية أكثر دعماً للنمو خاصة مع تأجيل تحقيق هدف الميزانية المتوازنة إلى 2023.

وتوقعت الوكالة، أن ﻳﺮﺗﻔﻊ نمو الاقتصاد السعودي إﻟﻰ 1.8% ﻓﻲ 2018 و1.9% خلال العام المقبل، مشيرة إلى أن اﻟﺘﻮﺳﻊ اﻟﻤﺎﻟﻲ سيؤدي إﻟﻰ ﺗﺴﺮﻳﻊ اﻟﻨﻤﻮ ﻏﻴﺮ اﻟﻨﻔﻄﻲ.

وبحسب بيانات "وزارة المالية"، بلغ العجز في الميزانية العامة خلال الربع الأول من 2018 قيمة مقدارها 34.329 مليار ريال مشكلاً نسبة 18% تقريباً من العجز السنوي المتوقع.

وتعمل السعودية على خفض عجز الميزانية إلى 7% بنهاية العام الجاري، في حين نجحت بخفض العجز إلى 9% من الناتج المحلي الإجمالي بنهاية 2017، وفقاً لوزير المالية محمد بن عبدالله الجدعان.

وفي ديسمبر (كانون الأول) الماضي، أعلن الجدعان عن تمديد برنامج التوازن المالي إلى 2023، بدلاً من 2020 كما كان مقرراً في السابق، بهدف التدرج في تطبيق إجراءات برنامج الإصلاح الاقتصادي، بما يتضمنه من رفع أسعار الطاقة والكهرباء.

ووفقاً لتقديرات المالية، فإن المملكة ستحقق إيرادات في الميزانية بحلول 2023 تصل إلى 1.138 تريليون ريال، فيما ستبلغ النفقات 1.134 تريليون ريال، ما يعني فائضاً بقيمة 4 مليارات ريال.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND