أخبار الشركات

آخر مقالات أخبار الشركات

يهدف تعيين المصفين إلى إفشال الدعاوى القضائية التي أقامها الدائنون ضد أبراج



الاقتصادي – الإمارات:

 

 

قالت شركة " أبراج القابضة " إن محكمة في جزر كايمان أمرت بتعيين "بي.دبليو.سي" كمصفٍ مؤقت لأصولها، و"ديلويت" كمصفٍ مؤقت لـ"أبراج لإدارة الاستثمارات المحدودة"، لمساعدة الشركة على الخروج من أزمتها الحالية وإعادة هيكلة الديون، بعد تعثر أبراج في سداد التزاماتها المالية ورفع عدة دعاوى ضدها.

وجزر كايمان إقليم ما وراء البحار، بريطانية تقع غرب البحر الكاريبي، وتتألف من "جزر كايمان العظمى" و"كايمان براك" و"كايمان الصغرى"، وتبرز أهميتها في عالم الاقتصاد كونها مركزأ استثمارياً قليل الضرائب.

وديلويت أكبر شركة خدمات مهنية في العالم مقرها الرئيسي في نيويورك، وتقدم خدمات المراجعة (تدقيق الحسابات) والضرائب والاستشارات المالية.

وبي دبليو سي شبكة شركات متواجدة في 158 بلداً ويعمل لديها 236,000 موظف، يلتزمون بتوفير أعلى معايير الجودة في خدمات التدقيق والاستشارات والضرائب.

ويهدف تعيين المصفين إلى إفشال الدعاوى القضائية التي أقامها الدائنون ضد الشركة بسبب عدم السداد، الأولى من "المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية الكويتية" والتي تقدمت في وقت سابق من الشهر بمذكرة قانونية لتصفية أصول أبراج، بعدما فشلت في سداد قرض بـ100 مليون دولار.

وإثر المزاعم بإساءة استخدام أبراج لأموال بعض المستثمرين وتعثرها في سداد عدة قروض، والتي بدورها نفت ارتكاب أي مخالفات، أفادت مصادر قضائية أن حليفاً لمؤسس أبراح عارف نقفي، تحول ضد الشركة بعد أن تفاقمت مشكلاتها المالية.

وقالت مصادر مطلعة الأسبوع الماضي إن بدر جعفر، وهو عضو بمجلس إدارة أبراج، أحد الشخصيات الرئيسية وراء دعوى تقدم بها صندوق استثمار غير معروف في جزر كايمان، قد تدفع أبراج أكثر صوب التصفية.

وقدم طلب الدعوى صندوق أوكتوس مقره سانت فينسنت وهو ثاني دائن يقيم دعوى بحق أبراج بسبب تخلفها عن سداد 100 مليون دولار، حسب وثيقة قضائية.

وفقاً للدعوى، قدم أوكتوس 100 مليون دولار إلى أبراج لإدارة الاستثمارات في 21 ديسمبر (كانون الأول) 2017، كان من المقرر سدادها في 28 فبراير (شباط) بموجب اتفاق شفهي مع نقفي.

وكان من المفترض أن تقدم أبراج القابضة ضماناً للقرض من خلال أصولها غير المثقلة بديون وهو ما لم تفعله.

وتقدم مستثمرون في "أبراج كابيتال" من بينهم "مؤسسة بيل" و"ميليندا جيتس" و"مؤسسة التمويل الدولية" أيضاً بشكوى ضد الشركة، تنص على إساءة استخدام مبلغ مليار دولار مخصص للاستثمار في صندوق الرعاية الصحية التابع لها، بعد ما أظهرت عملية تدقيق الحسابات أن المبلغ تم استخدامه لتمويل أعمال الشركة عوضاً عن استخدامها في استثمارات بمستشفيات الأسواق الناشئة.

ومع كثرة الاتهامات وتعثر سداد الالتزامات المالية، تقدمت أبراج أكبر شركة استثمار مباشر في الشرق الأوسط، بطلب في جزر كايمان الأسبوع الماضي كي تعين المحكمة مصفين مؤقتين للشركة المتأزمة.

استثمارات

وأبراج مقرها دبي، وتقدم خدمات استثمارية متخصصة في الملكية الخاصة بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، وجنوب شرق آسيا، وأميركا اللاتينية، وتركيا، وآسيا الوسطى، ولديها أكثر من 25 مكتباً موزعاً في إسطنبول، ومكسيكو سيتي، ودبي، ومومباي، ونيروبي، وسنغافورة.

وتملك أبراج القابضة أصولاً في دول عديدة مثل مصر وهي: 18 مستشفى ومعملا المختبر والبرج وغيرها من الكيانات ذات العلاقة بالرعاية الصحية.

وبلغ حجم استثمارات أبراج نحو 1.2 مليار دولار في القطاع الصحي بالأسواق النامية حتى نهاية يونيو (حزيران) الماضي.

وتستحوذ منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا على الجزء الأكبر من استثمارات أبراج بإجمالي 3.9 مليار دولار، من أصل 8.1 مليار دولار حجم محفظتها الاستثمارية، فيما تبلغ استثمارات المجموعة في أسواق جنوب الصحراء 1.22 مليار دولار عبر 64 شركة.

وتدير الشركة حالياً أصولاً بقيمة 13.6 مليار دولار، وتتوزع استثماراتها على أكثر من مئتي مشروع استثماري قائم في الشركات التي تستثمر فيها من خلال الصناديق التي تديرها، بينما أنجزت استثمارات يتجاوز عددها 100 مشروع أتمّتها وخرجت منها.

وحول عمليات التخارج، فإن أبراج كابيتال تتخارج سنوياً من بين 10 إلى 12 شركة، كان آخرها في وقت سابق من الشهر عبر بيع حصتها في شركة "أوراسكوم كونستراكشون ليميتد" أو "أوراسكوم للإنشاء" والبالغة 5.4% من أسهم الشركة بـ51.9 مليون دولار.

بعد التصفية

ويتضمن دليل "دائرة القضاء" حول وضع الشركات الإماراتية عقب دخول مرحلة التصفية وإيقاف أعمالها، وجوب إضافة عبارة "تحت التصفية" إلى اسم الشركة، وانتهاء سلطة المدراء أو مجلس الإدارة، مع بقاء الهيئات التنظيمية للشركة قائمة خلال مدة التصفية، وتقتصر سلطتها على أعمال التصفية.

وبعد أداء ما على الشركة من ديون، تقسم الأموال الناتجة عن التصفية على الشركاء، ويحصل كل شريك على مبلغ يعادل قيمة الحصة التي قدمها من رأس المال، ويقسم الباقي بين الشركاء بنسبة نصيب كل منهم من الربح.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND