إعلام

آخر مقالات إعلام

سيختار كل موقع مواد من موقع الإندبندنت ويترجمها إلى أربع لغات



الاقتصادي – عربي:

 

أعلنت " المجموعة السعودية للأبحاث والتسويق " عن شراكة مع صحيفة "الإندبندنت" التي يملكها الملياردير الروسي ألكساندر ليبيديف واستحوذ رجل الأعمال السعودي سلطان أبو الجدايل على 30% منها العام الماضي.

وسيتم بموجب الشراكة إطلاق أربعة مواقع إلكترونية هي: "الإندبندنت العربية" و"الإندبندنت الأردية" و"الإندبندنت التركية" و"الإندبندنت الفارسية"، وستملك المجموعة السعودية المواقع الأربعة وتقوم على تشغيلها.

وسيختار كل موقع مواداً من "الإندبندنت" ويترجمها إلى اللغات الأربع، إضافة إلى ما يعده محرروا المواقع من محتوى محلي في مواقعهم بلندن ونيويورك وإسطنبول وإسلام آباد ومكاتب أخرى للمجموعة في الرياض ودبي وغيرها حول العالم على صعيد العمليات والدعم التقني.

وقال رئيس مجلس إدارة السعودية للتسويق غسان بن عبدالرحمن الشبل، إن التعاون مع "الإندبندنت" سيعلي من مستوى أعمال المجموعة في المشاريع العالمية المرخصة إلى أفق بعيد، كما سيعزز مكانتها في السوق الإعلامية من حيث كونها أحد أهم اللاعبين الرئيسين في المشهد الإعلامي إقليمياً ودولياً.

وأكد العضو المنتدب في "الإندبندنت" زاك ليونارد، أن الصحيفة حظيت بحضور عالمي واسع بسبب الثقة والمرجعية التي اكتسبتها خلال 31 سنة، وتتطلع من خلال المواقع الأربعة إلى عرض أفكار جديدة، والنقاش مع جماهير جدد من القراء في منطقة الشرق الأوسط.

ويأتي المشروع الجديد في سياق النمو الإستراتيجي لموقع "الإندبندنت" الذي وسّع مؤخراً من أعماله العالمية بتعيين مراسلين في مدن عالمية جديدة من بينها دلهي، وموسكو، والقدس، وإسطنبول.

ويخطط الموقع لتعزيز فريقه في لوس أنجلوس، وسان فرانسيسكو، وواشنطن وسياتل، إضافة إلى تعيين موظفين جدد في غرف الأخبار الرئيسة للموقع في لندن ونيويورك سعياً لإثراء التأثير الدولي لـ"الإندبندنت"، بينما يلجأ كثير من ناشري الأخبار حول العالم إلى التقليص من الإنفاق.

وودعت "الإندبندنت"، التي تأسست في أكتوبر (تشرين الأول) 1986، نسختها الورقية مارس (آذار) 2016 لتراجع المبيعات، وذلك بعد ثلاثة عقود من الطبعات الورقية اليومية والصحافة الاستقصائية والمقالات التحليلية.

ووقعت السعودية للأبحاث في سبتمبر (أيلول) 2017، اتفاقية طويلة الأجل مع وكالة "بلومبيرج" العالمية المتخصصة في الخدمات الإخبارية والإعلامية والمعلومات المالية، لإطلاق "Bloomberg العربية"، المتعددة لخدمة أخبار الأعمال التجارية والمالية باللغة العربية.

ويصدر عن المجموعة السعودية، التي تملك منها شركة " الأهلي كابيتال " 55% عبر صندوقين لها، مطبوعات متنوعة منها صحيفة "الشرق الأوسط" صحيفة "العرب الدولية"، و"الاقتصادية"، و"عرب نيوز" الصادرة باللغة الإنجليزية، و"الرياضية"، إضافة لمجلات متخصصة.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND