تجارة واستثمار

آخر مقالات تجارة واستثمار

بلغت قيمة الصادرات غير النفطية من أبوظبي للسعودية 1.2 مليار درهم



الاقتصادي – الإمارات:

 

بلغ إجمالي التبادل التجاري بين أبوظبي والسعودية نحو 6.4 مليارات درهم خلال الفترة الممتدة من يناير (كانون الثاني) إلى أبريل (نيسان) 2018، لتحتل المملكة المرتبة الأولى كأكبر شريك تجاري لأبوظبي خلال الأشهر الأربعة الأولى من 2018.

وتوزع التبادل التجاري بين أبوظبي والسعودية خلال الأشهر الأربعة الأولى من 2018 بين 1.2 مليار درهم صادرات غير نفطية من أبوظبي للسعودية، و4.1 مليار درهم واردات الإمارة و1.04 مليار درهم إعادة تصدير، وفقاً لإحصائيات حديثة صارة عن "مركز أبوظبي للإحصاء".

وجاءت الولايات المتحدة في المرتبة الثانية، كثاني أكبر شريك تجاري لأبوظبي خلال الأشهر الأربعة الأولى من 2018، حيث بلغ  إجمالي التبادل التجاري بين الطرفين 5.7 مليارات درهم، تلتها الصين ثالثاً بإجمالي 4.77 مليارات درهم، ثم اليابان رابعاً بتبادل تجاري بلغ 4.5 مليارات درهم.

ويعود سبب تقدم السعودية إلى المركز الأول كأكبر شريك تجاري لأبوظبي، إلى تنامي العلاقات الاقتصادية بين الجانبين خلال العامين الماضيين من خلال عقد ملتقيات للاستثمار، وجلسات حوار بين كبار المسؤولين وحل جميع الإشكاليات الاقتصادية والتجارية بين البلدين، ومنح تسهيلات تجارية وصناعية كثيرة خاصة من أبوظبي لرجال الأعمال السعوديين.

وكانت السعودية تحتل المركز الثاني في قائمة الشركاء التجاريين الخليجيين والدوليين لأبوظبي خلال 2017، حيث بلغ حجم التبادل التجاري بين الجانبين 17.3 مليار درهم، فيما كانت الولايات المتحدة تحتل المرتبة الأولى بحجم تبادل تجاري بلغ 20.2 مليار درهم.

وارتفعت تجارة أبوظبي الخارجية غير النفطية إلى 16.71 مليار درهم خلال أبريل (نيسان) الماضي، بنمو 36% مقارنة بالفترة نفسها من 2017 والتي بلغت 12.30 مليار درهم.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND