تجارة واستثمار

آخر مقالات تجارة واستثمار

تعد الإمارات الشريك التجاري الـ18 الأكبر لهونغ كونغ



الاقتصادي – الإمارات:

 

بلغت قيمة التجارة الثنائية بين الإمارات وهونغ كونغ 17.3 مليار درهم (4.7 مليارات دولار) في النصف الأول من العام الجاري، بحسب نائب مدير " مجلس تنمية تجارة هونغ كونغ لمنطقة الشرق الأوسط " عبد العزيز ناصر.

وقال ناصر خلال مؤتمر صحفي نظمه المجلس في دبي: "تعد الإمارات الشريك التجاري الـ18 الأكبر لهونغ كونغ"، مرجعاً سبب نمو التبادل التجاري بين الجانبين، إلى اتفاقيات التعاون التي وقعتها حكومتا الإمارات والصين، والتي انعكست إيجاباً على حجم التجارة الثنائية.

وأشار ناصر إلى أن التبادل التجاري بين البلدين، توزع بين 10 مليارات درهم (2.7 مليار دولار) واردات الإمارات من هونغ كونغ في النصف الأول من 2018، و7 مليارات درهم (2 مليار دولار) صادرات الدولة إلى هونغ كونغ في الفترة نفسها.

وأضاف ناصر أن المجوهرات والإلكترونيات تشكل أبرز واردات الدولة من هونغ كونغ، فيما تعد المنتجات البترولية والبتروكيماوية والمشغولات الذهبية واللؤلؤ أبرز الصادرات الإماراتية إلى هونغ كونغ.

وذكر أن أعداد الزوار الإماراتيين الذين حضروا المؤتمرات والمعارض التي استضافتها هونغ كونغ العام الماضي، ارتفع إلى أكثر من 20 ألفاً، بينهم نحو 120 عارضاً ومنتجاً إماراتياً.

وأعلن ناصر خلال المؤتمر الصحفي أن "مجلس تنمية تجارة هونغ كونغ لمنطقة الشرق الأوسط" يستعد لتنظيم 9 معارض تجارية في هونغ كونغ، خلال سبتمبر (أيلول) وأكتوبر (تشرين الأول) ونوفمبر (تشرين الثاني) 2018.

ولفت إلى أن المعارض المزمع إطلاقها قريباً، والمتخصصة في الساعات والأزياء والمنتجات الإلكترونية ومنتجات الإضاءة والمنتجات الخضراء والبصريات، تشكل منصات مثالية للتجار والموردين من الإمارات، وتمنحهم فرصة استثنائية لتوسيع نطاق أعمالهم وتوريد منتجاتهم إلى أسواق جديدة.

وبلغ إجمالي حجم التبادل التجاري بين الإمارات وهونغ كونغ 10.87 مليار دولار خلال 2017، بزيادة قدرها 2.7 % عن العام 2016 الذي وصل فيه التبادل التجاري بين الطرفين إلى نحو 10.59 مليار دولار.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND