معارض ومؤتمرات

آخر مقالات معارض ومؤتمرات

سيساهم تنوع خبرات أعضاء المجلس الاستشاري في تعزيز مكانة مبادرة مستقبل



الاقتصادي – السعودية:

 

أعلن "صندوق الاستثمارات العامة" اليوم عن تشكيل المجلس الاستشاري لمبادرة مستقبل الاستثمار 2018، والذي يضم 11 رئيساً تنفيذياً من مختلف دول العالم وذوي تأثير كبير في قطاع التقنية والمال والأعمال.

وتركز المبادرة، التي ستنعقد في الفترة من 23 إلى 25 أكتوبر (تشرين الأول) 2018، على الاستفادة من الاستثمارات لخلق الفرص والقطاعات الجديدة، إضافة إلى رعاية الابتكار ورسم مستقبل الاقتصاد العالمي.

ويضم المجلس الاستشاري الشخصيات الآتية، مؤسس ورئيس مجلس إدارة "شركة إعمار العقارية" محمد العبار، والرئيس التنفيذي في "شركة ماستركارد" أجاي بانغا، ورئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي في "مجموعة فيرست إيسترن للاستثمار" فكتور تشو.

ومن الرؤساء الموجودين في المجلس أيضاً، الرئيس في "شركة أرييل للاستثمار" ميلودي هوبسون، والمؤسس والرئيس التنفيذي لمشروع "ثرايف غلوبال" المصمم لمكافحة الإجهاد في أماكن العمل أريانا هافينغتون، والرئيس التنفيذي لـ"شركة سيمنس" جو كايسر، والرئيس التنفيذي ونائب رئيس مجلس الإدارة لـ"شركة العليان المالية" لبنى بنت سليمان العليان.

ويتألف المجلس أيضاً من، الرئيس التنفيذي لـ"شركة بلاكستون" ستيفن شوارزمان، والرئيس التنفيذي لـ"مجموعة سوفت بنك" اليابانية ماسايوشي سون، والرئيس التنفيذي في "مجموعة كريدي سويس" تجاني تيام، والشريك المؤسس في "صندوق فاوندرز" بيتر ثيل.

وسيسهم تنوع خبرات أعضاء المجلس الاستشاري، في تعزيز مكانة مبادرة مستقبل الاستثمار للعام 2018 كمنصة عالمية، واستكشاف فرص النمو الجديدة.

ويقدم المجلس الاستشاري، بصورة منتظمة، الإرشادات الاستراتيجية اللازمة لمختلف جوانب المبادرة، كما يعمل على تعزيز الفرص المستقبلية المطروحة على مجموعة القادة العالميين الذين سيحضرون المبادرة.

وقال الرئيس التنفيذي في "شركة ماستركارد" أجاي بانغا، إن مبادرة مستقبل الاستثمار أثبتت مكانتها كمنصة تجمع القادة ورواد المجال لمناقشة احتياجات المستقبل والمضي قدماً نحو الازدهار.

وبين والرئيس التنفيذي في "مجموعة فيرست إيسترن للاستثمار" فكتور تشو، أن المبادرة حققت في عامها الافتتاحي 2017 نجاحاً عبر مد الجسور بين الشرق والغرب، وأصبحت المبادرة الآن حدثاً لا يُفوّت لرواد الأعمال والفاعلين من مختلف الجهات ولأولئك الذين يريدون فهماً أعمق وأفضل للعولمة.

وسوف يتضمن برنامج مبادرة مستقبل الاستثمار لـ2018، جلسات حوارية يديرها مجموعة من أبرز الخبراء، هدفها استكشاف أهم التوجهات الاقتصادية في العالم، وثلاثة منتديات تتناول مواضيع التقدم في مجال الصحة، التقنية الغامرة، مستقبل المناطق الحضرية، و12 ورشة عمل متعددة التخصصات ستبحث التوجهات الاستثمارية والتجارية الناشئة، مع استكشاف فرص النمو الجديدة.

وحققت المبادرة العام الماضي نجاحاً بمشاركة أكثر من 3,800 مشارك يمثلون أكثر من 90 دولة، حيث تناولت العديد من المواضيع حول مستقبل الاقتصاد العالمي، بحضور أبرز الشخصيات من القطاع الحكومي والخاص، والرؤساء التنفيذيين لكبرى الشركات العالمية، ورواد أعمال الشركات التقنية الصاعدة.

وتسعى المبادرة خلال العام الجاري إلى مواصلة استكشاف الاتجاهات والفرص التي ستساهم في تحقيق عائدات وآثار إيجابية مستدامة وبناء شبكة تضم أهم الأطراف المؤثرين في الساحة العالمية، إضافة إلى تسليط الضوء على القطاعات الناشئة التي ستساهم في رسم مستقبل الاقتصاد العالمي خلال العقود المقبلة.

ويهدف صندوق الاستثمارات، ليصبح واحداً من أكبر صناديق الثروة السيادية في العالم وأكثرها تأثيراً، وأن يرسخ دوره في خلق القطاعات والفرص الجديدة التي ستشكل ملامح مستقبل الاقتصاد العالمي، والعمل على دفع عجلة التحول الاقتصادي في المملكة.

ولتحقيق أهدافه، يعمل الصندوق على بناء محفظة متنوعة وفق أعلى المعايير العالمية عبر الاستثمارات في فرص جذابة طويلة المدى في مختلف القطاعات وأصناف الأصول محلياً وعالمياً، كما يتعاون الصندوق مع شركاء استراتيجيين وجهات عالمية في إدارة الاستثمارات بصفته الذراع الاستثماري للمملكة، انسجاماً مع "رؤية 2030".


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND