قصة ريادة

آخر مقالات قصة ريادة

نشرت المنصة نحو 440 كتاباً منذ انطلاقها



الاقتصادي – خاص:

قصة ريادة

 

كان رائد الأعمال والمهندس المصري محمد جمال مولعاً بالكتابة ولديه بعض الكتابات المنجزة التي يريد نشرها، وعندما توجه إلى عدة دور للنشر في مصر ولبنان، طُلب منه أن يتحمل تكاليف طباعة وتوزيع ما لا يقلّ عن 500 نسخة من المؤلفات، كونه ينشر للمرة الأولى.

مشكلة التكاليف، خلقت لدى جمال رغبة في كسر احتكار الناشرين بإنشاء منصّة ترعى المؤلّفين الذين ينشرون للمرّة الأولى فعمل على تأسيس "منصة كتبنا" عام 2015.

و"منصة كتبنا" تعد أول منصة نشر شخصي في مصر والعالم العربي، يمكن من خلالها نشر الكتب والترويج لها وبيعها والوصول للقارئ مباشرة دون الحاجة لوجود وسيط (مثل دار النشر). وتعتمد المنصة على موقع إلكتروني وتطبيق خاص بها يعمل على الهواتف الذكية، عبره يصل القراء إلى الكتب والمؤلفات التي تتيحها المنصة.

ويستطيع المؤلف أن يستفيد من خدمات المنصة عبر كتابة مؤلفه إلكترونياً ثم إنشاء حسابٍ له ورفعه على المنصّة. وعبر التطبيق الخاص بالمنصة والمتاح على الهواتف الذكية والحواسيب، يمكن تنزيل أول 25 نسخة مجاناً، ثمّ تصبح تكلفة الكتب الخمسين التالية 5 جنيهات مصرية لكل كتاب وبعد ذلك تصبح التكلفة 10 جنيهات مصرية عن كلّ واحد.

ويتولّى جمال وفريقه المكوّن من 5 موظّفين مستقلّين عملية التدقيق اللغوي، وإضافة رقم دولي معياري للكتاب، وإدارة عملية التسويق.

وتنافس "منصة كُتبنا" في مصر بمجال النشر الرقمي " منصة كشك كوميكس " التي تعتمد في عملها على الهاتف المحمول بالدرجة الأولى وتمكّن أصحاب الكتب المصوّرة على وجه التحديد من نشر أعمالهم، إلّا أنّ "منصة كُتبنا" قبلت المنافسة وتسعى إلى جعل هذا النوع من الكتب يشكّل 25% من المؤلفات التي ترعاها وتتيحها.

ونشرت المنصة منذ انطلاقها 440 كتاباً وأصبح لديها 17 ألف مستخدم مسجّل وحققت 27 ألف عملية تنزيل للكتب. ويشكّل الذكور الذين تتراوح أعمارهم بين 25 و35 سنة نسبة 55% من المستخدمين الرئيسيين للمنصة، ويطلب جميعهم كتب ذات محتوى خفيف للقراءة.

وتمكنت "منصة كتبنا" التي حققت انتشاراً سريعاً في سوق النشر والقراءة الإلكترونية، من الفوز بـ"مسابقة منتدى معهد ماساشوستس لريادة الأعمال في العالم العربي" عام 2015.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND