مصارف وأسواق مالية

آخر مقالات مصارف وأسواق مالية

يسعى المصرف إلى تعزيز التطوير والتحقق من عمل النظام المصرفي



الاقتصادي – الإمارات:

 

اعتمد "مصرف الإمارات العربية المتحدة المركزي" خمسة أنظمة جديدة لضبط عمل البنوك وتشديد الرقابة عليها، وذلك بهدف التحقق من سلامة أوضاعها وتعزيز الاستقرار المالي.

وأوضح المصرف في بيان له، أنه يسعى لتعزيز التطوير والتحقق من عمل النظام المصرفي على نحو كفء وفعال، ومن أجل تحقيق هذه الغاية يجب أن تمتلك البنوك سياسات وعمليات وإجراءات ونظم وضوابط ملائمة لتحديد ومراقبة وتخفيف المخاطر.

وتشمل أنظمة المخاطر الجديدة، نظام مخاطر أسعار الفائدة، ونسبة العائد في السجل المصرفي، ونظام مخاطر السوق، ونظام المخاطر التشغيلية، إضافة إلى نظام الضوابط الداخلية والامتثال والتدقيق الداخلي، ونظام رفع التقارير المالية والتدقيق الخارجي.

ويلزم المصرف المركزي البنوك المؤسسة بالدولة تطبيق الأنظمة الجديدة، كما يجب عليها التحقق من أن جميع الكيانات التابعة لها والشركات الشقيقة والفروع الدولية، تقوم بتطبيقها.

ويعمل في الإمارات 61 بنكاً منها 22 بنكاً وطنياً و39 بنكاً أجنبياً، وبلغت قيمة أصول البنوك العاملة بالدولة نحو 2.84 تريليون درهم بنهاية سبتمبر (أيلول) 2018، ويعتبر أكبر قطاع مصرفي في الشرق الأوسط.

وانخفض عدد البنوك الوطنية في الدولة من 23 بنكاً في نهاية الربع الثالث من العام الماضي، إلى 22 بنكاً في الربع الثالث من العام الجاري، فيما انخفض عدد الفروع التابعة لها من 810 أفرع إلى 751 فرعاً خلال فترة المقارنة نفسها.

وتوقع  رئيس "اتحاد مصارف الإمارات" عبدالعزيز عبدالله الغرير نمو قروض القطاع المصرفي في الدولة نحو 5% خلال العام المقبل، بعد أن بلغت قيمة القروض الممنوحة من البنوك العاملة في الدولة 1622.3 مليار درهم، حتى نهاية النصف الأول من العام الجاري.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND