نفط وطاقة

آخر مقالات نفط وطاقة

تنتظر الهيئة جهوزية شركة نواة المشغلة للمحطة



الاقتصادي – الإمارات:

 

 

قال مدير عام "الهيئة الاتحادية للرقابة النووية" كريستر فيكتورسن إن الهيئة تسعى لتشغيل "محطة براكة" النووية مطلع 2020، كأول مفاعل نووي في الوطن العربي، وأكبر مشروع نووي في العالم تحت الإنشاء.

ونقلت قناة "سي إن بي سي" عن فيكتورسن إن الهيئة تنتظر جهوزية "شركة نواة للطاقة" المشغلة للمحطة فنياً وتنظيمياً، متوقعاً أن يتم بذلك نهاية 2019.

وتقع "محطة براكة" في منطقة براكة بالمنطقة الغربية لأبوظبي وتطل على الخليج العربي، وتبلغ تكلفتها 24.4 مليار دولار، ويبلغ إجمالي طاقة توليد الكهرباء من المحطة التي تضم 4 مفاعلات 5,600 ميغاواط.

وبدأت عمليات الإنشاء الخاصة بمشروع براكة في 2012، ومن المقرر إتمام بناء محطات المشروع الأربع في 2020، ما سيُغذّي ربع احتياجات الدولة من الكهرباء الصديقة للبيئة، ويحد من الانبعاثات الكربونية بواقع 21 مليون طن سنوياً.

وكان من المقرر أن تبدأ المحطة العمل في 2017، لكن جرى تأجيل تشغيلها بسبب تأخيرات في تدريب موظفي نواة البالغ عددهم 1,800 والذين تم تعيينهم لتشغيل المفاعلات.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND