نفط وطاقة

آخر مقالات نفط وطاقة

تمت أتمتة جميع خطوط النقل العامة التي تعمل على المازوت



الاقتصادي – خاص:

 

 

قال مدير فرع "محروقات" دمشق إبراهيم أسعد إن تطبيق البطاقة الذكية على السيارات الخاصة العاملة على المازوت بالعاصمة مثل سيارات الشحن وغيرها، لن يكون قبل العام المقبل ريثما يتم تطبيقها في المحافظات المحيطة.

وتوقع أسعد بدء أتمتة توزيع مازوت النقل للمركبات الخاصة في درعا وريفها وحمص وحماة الشهر المقبل ليصار بعدها الوصول إلى دمشق، مبيّناً لـ"الاقتصادي" أن جميع خطوط النقل العامة التي تعمل على المازوت تمت أتمتتها.

ووصل عدد العائلات المسجلة في مشروع البطاقة الذكية بدمشق إلى 272,143 عائلة، فيما بلغ عدد المركبات 84,600 مركبة، حتى نهاية آب 2018، أي خلال عام من أتمتة توزيع المشتقات النفطية بالعاصمة، وفقاً للمدير التنفيذي لـ"شركة تكامل" جول اليان.

وجرى توزيع 6.3 ملايين ليتر مازوت تدفئة منذ بداية موسم الشتاء الحالي وحتى تاريخه في دمشق عبر البطاقة الذكية، منها 2.5 مليون ليتر خلال تشرين الثاني الجاري، وفق ما ذكره أمس مدير فرع محروقات دمشق.

ويسجل إجمالي إنفاق السوريين على المازوت والبنزين يومياً نحو 2.3 مليارات ليرة موزعة على نحو 1.072 مليار ليرة للمازوت، وحوالي 1.2 مليار ليرة للبنزين، بناء على كلام مدير الشركة السورية لتخزين وتوزيع المواد البترولية "محروقاتمصطفى حصوية.

وعملت "وزارة النفط" في مشروع البطاقة الذكية الذي تنفذه "شركة تكامل" عبر 3 مراحل أولها في تموز 2014، حيث تم إطلاقه للآليات الحكومية، ثم المرحلة الثانية كانت في 2016 للآليات الخاصة، وخلال 2017 بدأت المرحلة الثالثة لتوزيع مازوت التدفئة.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND