قصة ريادة

آخر مقالات قصة ريادة

وصل عدد مرات تنزيل التطبيق إلى نحو ألفي مرة بعد مدة قصيرة من إطلاقه



الاقتصادي – خاص:

قصة ريادة

 

أدرك كل من رائدي الأعمال اللبنانيين حسن طبّال وربيع بركة حاجة السوق المحلي اللبناني إلى وجود مشروع ريادي يدعم العملاء الراغبين بتطوير نشاط مشاريعهم الصغيرة كالمتاجر، تلك النقطة كانت منطلق الشريكين اللبنانيين لتأسيس تطبيق أشبه بمتجر إلكتروني تعنى بدعم عمل تجار التجزئة في لبنان عموماً وطرابلس خصوصاً، فكانت ولادة "تطبيق لحق حالك" عام 2016.

ويعمل "تطبيق لحق حالك" بميدان البيع بالتجزئة في مدينة طرابلس ويتوجه بشكل أساسي للتجّار المحليين ويساعدهم بالترويج لمنتجاتهم وتحسين نشاط عملهم وزيادة عدد عملائهم، كما يتيح للمستخدمين رفع صور ومنشورات متعددة لمنتجاتهم عبرها، وتمكنهم من متابعة أعداد الزوار الذين يتابعون منشوراتهم، فضلاً عن إتاحة الاطلاع على منشورات منافسيهم في السوق.

ويعتمد التطبيق في عمله على برنامج المحادثة الروبوتية المربوط مع "ماسنجر" لتقديم الخدمات بشكلٍ آلي وسريع للعملاء إضافة إلى إعطائهم التعليمات الإرشادية باللغة العربية بشكل مستمر.

وسجّل التطبيق أكثر من ألفي تنزيل منذ إطلاقها، جميعهم من سكان مدينة طرابلس، وعقد المؤسسان شراكاتٍ مع 50 متجراً ومطعماً في النطاق المحلي. لكن الشريكين واجها تحدياً في إقناع شريحة المستخدمين المفتقرين إلى المعرفة التقنية لاستخدام التطبيق حيث إن الكثير من أصحاب المتاجر يتمسكون بطرق التفكير التقليدية ولا يرون أي فائدة من الاعتماد على وسائل التواصل الاجتماعي أو المنصات والتطبيقات.

ومن أجل ضمّ تلك الفئة من العملاء، خصص المؤسسان وقتاً لتثقيفها حول كيفية استخدام التطبيق وتسويق المنتجات بالإضافة إلى تقديم النصائح والمشورة حول استراتيجيات الإعلام الاجتماعي. واستثمر الشريكان طبّال وبركة، نحو 27 ألف دولار في تطوير تطبيقهما وتوظيف فريق العمل منذ انطلاقه، ويحققان الأرباح من خلال اشتراكات المستخدمين التي تبلغ 60 دولاراً  لكل مستخدم شهرياً.

وتوسع نشاط التطبيق واجتاز نطاق طرابلس واصلاً إلى مناطق أخرى بلبنان مثل زحلة وكسروان، مع العمل على أن تشمل خدماته جميع مناطق لبنان، كما يبحث الشريكان عن تمويل يمكنهما من مد نفوذ عملهما خارج النطاق المحلي والتمكن من تحقيق اسم جيد في السوق العربية.

ورغم ما حققه الشريكان من نجاح بكسب ثقة العملاء سريعاً، إلا أنهما يواجهان منافسة قوية من قبل شركات الإعلان العاملة في نفس نطاق نشاطهما، لكنّ انخفاض الرسوم لدى "تطبيق لحق حالك" يبقى ميزة تمكن من جذب عدد كبير من العملاء والصمود أمام المنافسين في السوق.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND