قصة ريادة

آخر مقالات قصة ريادة

قدمت الشركة نحو 1,200 ساعة من الرعاية الموثوقة للأطفال



الاقتصادي – خاص:

قصة ريادة

 

العمل ونمط الحياة السريعة يدفعان معظم الأمهات إلى البحث عن جليسات ترعين أطفالهن في فترات الغياب عن المنزل، هذه الظاهرة حوّلها عدد كبير من رواد الأعمال إلى مجال استثماري، فأسسوا شركات ومنصات تعمل على تأمين الرعاية اللازمة للأطفال إما في منازلهم أو بمراكز متخصصة.

تلك الظاهرة دفعت رائدة الأعمال اللبنانية البريطانية أنجيلا سلمون إلى التفكير بمشروع يساعد الأمهات العاملات في لبنان على رعاية أطفالهن، فعملت على تأسيس "شركة جليسة" عام 2016، والتي تربط الأهل مع جليسات أطفال موثوق بهن، وتوفر الشركة خدماتها بما يتناسب مع الجدول الزمني للأمهات.

وتعمل "شركة جليسة" عبر موقع إلكتروني يشكل صلة وصل بين الأهالي والجليسات، وتركز على إمكانيات ومهارات العاملات في هذا الميدان للقيام بمهماتهن وفق المواصفات العالمية. وتقدم الشركة ثلاث خدمات رئيسية: توفير رعاية مرنة وموثوق بها للأطفال حديثي الولادة، مساعدة مقدمي خدمة رعاية الأطفال في لبنان، وتنفيذ برامج لرعاية أطفال الأسر المحرومة، حتى يستطيع أكبر عدد من النساء العمل خارج المنزل.

ويمكن للأهل تصفح قائمة الجليسات الموجودة على موقع الشركة واختيار المناسبة لهم والتواصل معها عبر الرسائل، وتحدد الجليسات الأسعار بناء على المؤهلات والخبرة. وتخضع جميع مقدمات رعاية الأطفال في "شركة جليسة" لتدريب وتدقيق من أربع خطوات بما فيها عمليات التحقق من الخلفية المعرفية والتدرب على الإسعافات الأولية والإنعاش القلبي الرئوي والقدرة على متابعة نمو الطفل.

وتسعى الشركة للوصول إلى كل العائلات في المناطق المكتظة بالسكان، وممن لديهم أطفال تحت سن 10 سنوات، كما تقدم أيضاً خدمات تعليمية بسيطة لأطفال المدارس. ولدى الشركة برنامج متخصص لتدريب الجليسات على تنمية الأطفال، ما يضمن أن تكن المربيات المتعاقدات مع "شركة جليسة" على علم بالنشاطات التي يفضلها الأطفال على اختلاف أعمارهم.

وتتعاون الشركة مع منظمات غير حكومية ومؤسسات تدريبية لتعيين مربيات بخبرات عالية، كما تمتلك برنامجاً عائلياً يعنى بالأطفال ذوي الخلفيات الفقيرة نسبياً، وقدّمت "شركة جليسة" في الفترات الأولى من انطلاقها نحو 1,200 ساعة من الرعاية الموثوقة للأطفال في لبنان.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND