تجارة واستثمار

آخر مقالات تجارة واستثمار

تستخدم المحطة الذكاء الاصطناعي لمراقبة وتعديل تدفق المياه



الاقتصادي – الإمارات:

 

أرست مؤسسة الإمارات لأنظمة التبريد المركزي "إمباور" عقداً لبدء إنشاء محطة تبريد مناطق في قرية جميرا الدائرية بقيمة 250 مليون درهم وبطاقة إجمالية 50 ألف طن تبريد، والتي تعد أول محطة تبريد ذاتية التشغيل في العالم.

وأضافت "إمباور" في بيان لها، أن المحطة تستخدم الذكاء الاصطناعي لمراقبة وتعديل تدفق المياه من وإلى محطة التبريد ونظام سكادا المتقدم الذي يتيح القدرة على قراءة مليونين من البيانات المتعلقة بأبراج التبريد والمبردات والمحولات وإمدادات المياه.

وأوضحت مؤسسة أنظمة التبريد، أن العقد يأتي في إطار توسعة نطاق عملياتها من خلال زيادة عدد محطات تبريد المناطق في أنحاء دبي لخدمة أكبر عدد ممكن من المشاريع الضخمة.

وقال الرئيس التنفيذي لـ"إمباور" إن المؤسسة تكثف جهودها لتعزيز خدمات تبريد مناطق موثوقة وذات جودة عالية للمتعاملين في مناطق مختلفة من إمارة دبي، حيث تأخذ على عاتقها توسعة نطاق مشاريعها وعملياتها لتلبية الطلب المتزايد على تبريد المناطق.

وستضاف محطة تبريد المناطق الجديدة إلى إجمالي عدد محطات تبريد "إمباور" المتوقع أن يبلغ عددها 75 محطة حتى نهاية 2018، وتتوقع الشركة ارتفاعاً في عدد المباني التي تستخدم خدمة تبريد المناطق لتصل إلى أكثر من 1,090 مبنى بنهاية العام ذاته.

وتعد "إمباور" مشروعاً مشتركاً بين هيئة كهرباء ومياه دبي "ديوا" و " مجموعة تيكوم "، وتقدم مجموعة من حلول وأنظمة التبريد الموفرة للطاقة والصديقة للبيئة التي تهدف إلى خفض انبعاثات الكربون مقارنة مع أنظمة التبريد التقليدية الأخرى.

ونمت أرباح الإمارات لأنظمة التبريد المركزي "إمباور" 20% إلى 772 مليون درهم نهاية العام الماضي، مقارنةً مع 641 مليون درهم خلال الفترة المماثلة من 2016.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND