نفط وطاقة

آخر مقالات نفط وطاقة

يجري وقف تزويد المحطة بالوقود لحين صدور قرار آخر من الوزير



الاقتصادي – خاص:

 

 

كشف مدير فرع الشركة السورية لتخزين وتوزيع المواد البترولية "محروقات" في دمشق إبراهيم أسعد، عن صدور قرار من وزير النفط بوقف التعامل مع محطة الوقود بالقرب من "مشفى المجتهد" حتى إشعار آخر، وذلك نتيجة التلاعب بمخصصات البطاقة الذكية.

وأوقفت "وزارة النفط والثروة المعدنية" أمس التعامل مع محطة الشيخ سعد بدمشق ومحطة 8 آذار في طرطوس، لعدم التزامهما بمخصصات البطاقة عبر تزويد المواطن بـ30 ليتراً ثم تسجيل 40 ليتراً في الوصل.

وأوضح أسعد لموقع "الاقتصادي" أن وقف التعامل مع المحطة يعني وقف تزويدها بالمشتقات النفطية، لحين صدور قرار من وزير النفط بإعادة التعامل معها مجدداً، متوقعاً أن تكون المدة قصيرة في دمشق لا تقل عن أسبوع لعدم وجود أعداد محطات كبيرة.

وبدأت "وزارة النفط والثروة المعدنية" الخميس الماضي بتعبئة البنزين للسيارات الخاصة بدمشق عبر البطاقة الذكية، مخصصة 50 ليتراً يومياً لكل سيارة على ألا تتعدى مخصصاتها 450 ليتراً في الشهر الواحد.

ويُسمح للسيارة التي لم تحصل على البطاقة الذكية بعد بتعبئة 30 ليتراً يومياً عبر بطاقة الماستر كارد الموجودة في المحطات، حسبما ذكره أسعد مؤخراً، مشدداً على عدم إمكانية الحصول أي كميات إضافية سواء بالسعر المدعوم أو الحر.

ويجري يومياً تزويد كازيات دمشق بمعدل 1.34 مليون ليتر بنزين، بحيث يصل عدد الطلبات يومياً إلى 47 طلباً، علماً أن الكميات توزع حسب واقع كل كازية والتجمع السكاني والمنطقة، استناداً لما ذكره أسعد مؤخراً.

وبدأت أتمتة توزيع البنزين للمركبات الخاصة عبر البطاقة الذكية من السويداء عام 2016، ثم تم تطبيقها في طرطوس واللاذقية خلال آب 2018 تلتها حمص ودرعا فيما بعد وصولاً إلى دمشق.

وعملت وزارة النفط بمشروع البطاقة الذكية الذي تنفذه "شركة تكامل" عبر 3 مراحل، كان أولها في تموز 2014 حيث تم إطلاقه للآليات الحكومية، ثم المرحلة الثانية خلال 2016 للآليات الخاصة، والثالثة 2017 لتوزيع مازوت التدفئة.

وأعلنت الوزارة أنها وفّرت 17 مليار ليرة منذ بدء تطبيق مشروع البطاقة الذكية في 2014 وحتى نيسان 2018، موزعةً بين 10 مليارات ليرة من السعر الحقيقي لمادة البنزين، إضافة إلى نحو 7 مليارات ليرة على سعر مادة المازوت.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND