نفط وطاقة

آخر مقالات نفط وطاقة

طالب النواب بوجود إعلان واضح عن أوقات التقنين



الاقتصادي – سورية:

 

 

أكد وزير الكهرباء محمد زهير خربوطلي أن التقنين كان نظامياً من الساعة الثامنة حتى العاشرة مساءً، عندما وقع حادث منطقة المناخلية بحي العمارة في دمشق والذي أودى بحياة 7 أشقاء أطفال.

وأضاف خربوطلي خلال جلسة "مجلس الشعب" أمس أنه لم تُعلم بعد أسباب الحريق الذي حدث داخل المنزل، مبيّناً أن عدادات الكهرباء الموجودة على مدخل المبنى كانت سليمة، حسبما نقلته صحيفة "الوطن".

وأشار بعض النواب أمس إلى عدم وجود عدالة في تقنين الكهرباء، كما أنها غير منظمة وتكون أحياناً خاضعة للموظف المناوب على الخط، حيث أكد النائب أحمد الكزبري أن الحادث الذي وقع في دمشق القديمة سببه انقطاع الكهرباء ومن ثم عودتها فجأة، وعدم علم الأهل بالوقت الذي يتم فيه تقنين الكهرباء ومتى سيكون هناك تغذية.

وأعرب الكزبري عن أمله أن يكون هناك إعلان واضح من الوزارة عن أوقات التقنين ووقت تغذية الكهرباء في المنازل، حتى لا تتكرر تلك الحادثة مجدداً.

وخلال رده على مداخلات النواب، أوضح خربوطلي أن زيادة اعتماد المواطنين على الكهرباء أدى إلى زيادة الطلب على الطاقة بنسبة 100% الأمر الذي انعكس على الواقع الكهربائي، مضيفاً أن كمية الإنتاج هي 4 آلاف ميغاواط ثابتة بناء على واردات الوقود من غاز وفيول.

ووقع مساء الثلاثاء الماضي حادث حريق في منطقة المناخلية بدمشق تسبب بوفاة 7 أطفال تتراوح أعمارهم بين 3 – 13 عاماً، دون أن يعرف سببه، لكن مصدر في الدفاع المدني أكد أن الحريق ناجم عن مدفأة كهربائية اشتعلت وأدت إلى احتراق المنزل كاملاً.

وبحسب شهادة عم الأطفال الذي يسكن في المبنى نفسه، فإنه رجح أن يكون الحريق ناجم عن ماس كهربائي، حيث أتت الكهرباء لمدة 10 دقائق قبل أن تنقطع مجدداً، وحدث الحريق خلال هذه الفترة.

وتتميز منازل دمشق القديمة بأنها مبنية من الخشب، ما يسهل اندلاع الحرائق فيها، إذ شب حريق في نفس المنطقة (المناخلية) خلال أيلول 2017 وتسبب بوقوع ضحايا وخسائر مادية.

وبدأت "وزارة الكهرباء" منذ نحو شهرين بتطبيق نظام التقنين الكهربائي، بحيث يكون في ريف دمشق 3 ساعات تغذية و3 ساعات انقطاع، وبدمشق فالتقنين ساعتان مقابل 4 ساعات تغذية، لكن خلال فترة التقنين نفسها قد تأتي الكهرباء وتعاود انقطاعها فجأة عدة مرات، بحسب المواطنين.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND