مصارف وأسواق مالية

آخر مقالات مصارف وأسواق مالية



الاقتصادي الإمارات – صحف:

ارتفعت أرباح "بنك المشرق" بنسبة 28.3% خلال الأشهر التسعة الأولى من العام الحالي لتصل إلى 970 مليون درهم، مقارنة مع 756 مليون درهم في الفترة ذاتها من العام الماضي.

وأوضح البنك في بيان صحفي أمس أن القروض والسلف نمت على مدى الأشهر التسعة الماضية بمعدل 7.5% لتصل إلى 40.5 مليار درهم في أيلول (سبتمبر) 2012، مقارنة بـ 37.7 مليار درهم في نهاية 2011.

وأضاف بحسب "الاتحاد"، انه واصل استراتيجية ترشيد التزاماته من خلال التخلي عن بعض الودائع ذات التكلفة المرتفعة، ما أدى إلى انخفاض ودائع العملاء بنسبة 4.1% مقارنة بما كانت عليه في كانون الأول (ديسمبر) 2011، لتصل إلى 43.5 مليار درهم.

وفيما يتعلق باستراتيجية البنك في إدارة ميزانيته العمومية، شهدت أصول المشرق الإجمالية خلال هذه الفترة انخفاضاً بسيطاً بمعدل 3.6%، لتصل إلى 76.4 مليار درهم مقارنة بـ 79.2 مليار درهم بتاريخ 31 كانون الأول (ديسمبر) 2011.

واستقرت نسبة الأصول السائلة إلى إجمالي الأصول عند 27%، بينما بلغ إجمالي النقد والأرصدة عند 20.4 مليار درهم في أيلول (سبتمبر) 2012.

وساهم نمو القروض التي يمنحها البنك، إضافة إلى التخلي عن الودائع ذات التكلفة المرتفعة، في تحسين نسبة القروض إلى الودائع من 83% في نهاية كانون الأول (ديسمبر) 2011 إلى 93% في أيلول (سبتمبر) 2012.

وتراجعت مخصصات "المشرق" للقروض المتعثرة والسلف، حيث بلغت خلال الأشهر التسعة الأولى من العام الحالي 533 مليون درهم، وهو ما يمثل انخفاضاً بمعدل 37% مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي، واستقرت نسبة فاعلية الأداء في نهاية أيلول (سبتمبر) عند 46.4 %.

وارتفعت نسبة كفاية رأس مال البنك إلى 23.05% مقارنة بـ 22.64% في كانون الأول (ديسمبر) 2011، بينما استقرت نسبة رأس المال من المستوى الأول عند المعدل القوي 17% في أيلول (سبتمبر) 2012.

ووصف الرئيس التنفيذي لـ"لمشرق" عبدالعزيز الغرير هذه النتائج المالية بـ "الواعدة"، وقال: "شهد الربعان الأخيران من العام الحالي على وجه التحديد اتجاهات واعدة للغاية أثمرت عن نمو جيد في صافي الأرباح، إننا نلحظ تزايد الاستقرار الاقتصادي في دولة الإمارات ونتطلع إلى مزيد من النمو الطيّب في النتائج المالية المقبلة".

وأضاف: "نحن متفائلون بهذه النتائج، وسنواصل البناء على الأداء الإيجابي الذي حققناه حتى الآن في الوقت الذي نؤكد فيه الاستمرار باستراتيجيتنا بعيدة المدى والمتمثلة في تحقيق نمو مستدام طيلة الفترة المقبلة".

وبلغ إجمالي دخل المشرق خلال الأشهر التسعة الأولى من هذا العام 2.9 مليار درهم، وهو ما يمثل انخفاضاً بمعدل 1.6% مقارنة بالفترة ذاتها من العام الماضي، ولكن وعلى أساس ربع سنوي، فقد شهد الربع الثالث من العام 2012 ارتفاع الإيرادات إلى مليار درهم، أي بزيادة 26.5% عن الربع الثالث من العام الماضي.

وبالمثل، شهد صافي دخل الفائدة في هذا الربع الثالث زيادة بمعدل 12.5% عن الربع الثالث من العام الماضي ليصل إلى 499 مليون درهم.

وحافظت نسبة صافي الرسوم والعمولات والإيرادات الأخرى إلى إجمالي الدخل التشغيلي على ارتفاعها عند مستوى 52.1%، بفضل نمو صافي دخل الرسوم والعمولات بمعدل 9.85% وكذلك بفضل نمو دخل الاستثمار بمعدل 66.14% خلال الأشهر التسعة الأولى من هذا العام، مقارنة بمعدلاتها في الفترة ذاتها من العام الماضي، لتظل إحدى أفضل النسب في فئتها.

وزادت النفقات العامة والإدارية خلال هذه الفترة بمعدل 3.91% لتصل إلى 1.36 مليار درهم، وارتفعت عائدات أسهم البنك المدرجة في البورصة بمعدل 28% لتصل إلى 5.74 درهم للسهم الواحد هذا العام، بعد أن كانت قد بلغت 4.47 درهم للسهم في سبتمبر من العام الماضي.

خلال الأشهر التسعة الأولى لهذا العام، حرص "المشرق" على الاستمرار في المحافظة على تميزه وموقعه الريادي من خلال إطلاق أسرع وأفضل الخدمات المصرفية لعملائه، حيث أطلق البنك الخدمات المصرفية الأولى من نوعها في الدولة "المشرق GO" والتي تتيح للعملاء الحصول على مجموعة من المنتجات المصرفية خلال 30 دقيقة، مثل بطاقة إيليت البلاتينية الائتمانية، وبطاقة الخصم أو فتح الحساب الجاري مع دفتر الشيكات، كما يمكن للعملاء التقدم بطلب القرض الشخصي والحصول عليه نقداً في الحساب خلال 24 ساعة.

وأعلن برنامج الولاء من المشرق "مكافآت سلام" إمكانية استبدال النقاط بشكل فوري في أكثر من 600 منفذ تجاري من الشركاء مع المشرق، في أكثر من 100 من أكبر العلامات التجارية في دولة الإمارات.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND