نفط وطاقة

آخر مقالات نفط وطاقة

جرى اليوم تسليم معامل الأسمدة إلى الشركة الروسية



الاقتصادي – خاص:

 

 

أكد مدير "المؤسسة العامة للصناعات الكيميائيةأسامة أبو فخر وجود تسرب بغازات معمل السماد الفوسفاتي، لكن المشكلة حسبما ذكر قديمة ولا يوجد زيادة أو نقصان فيها، ويجري حالياً العمل على معالجتها.

وأضاف أبو فخر لموقع "الاقتصادي" أنه تم توجيه الجانب الروسي اليوم باتخاذ حلول سريعة للضرر البيئي، على اعتبار أن العقد الموقع مع "شركة ستروي ترانس غاز" الروسية دخل حيز التنفيذ اليوم الأحد.

وبحسب كلام مدير المؤسسة الكيميائية فإن المشاكل البيئية مقتصرة فقط على معمل السماد الفوسفاتي دون المعملين الآخرين، مشيراً إلى أن الضرر البيئي سيكون محلولاً بين 6 – 8 أشهر.

ومن الإجراءات السريعة التي تم توجيه الجانب الروسي لاتخاذها في معمل الأسمدة، تركيب الفلاتر، وإذا اضطر الأمر سيتم إيقاف عمل قسم حمض الكبريت مؤقتاً، وفق ما أضافه أبو فخر.

وأقلع معمل السماد الفوسفاتي مجدداً بنهاية 2018 بعد توقفه لمدة 5 أشهر من أجل إجراء أعمال الصيانة الدورية لخطوط الإنتاج، بطاقة إنتاجية يومية قدرها 400 طن سماد فوسفاتي، وفق ما قاله مدير عام شركة الأسمدة السابق جمال الدين العبد.

وفي مطلع شباط 2019، صادق "مجلس الشعب" على العقد رقم 2 الموقع بين المؤسسة الكيميائية و"شركة ستروي ترانس غاز" الروسية، لاستثمار معامل "الشركة العامة للأسمدة" في حمص.

وتعد شركة الأسمدة إحدى الشركات الصناعية التابعة إلى مؤسسة الصناعات الكيميائية، وتمتلك 3 معامل في حمص لتصنيع الأسمدة الزراعية، هي معمل السماد الفوسفاتي، ومعمل الأمونيا يوريا، ومعمل السماد الآزوتي.

ومن المقرر أن تكون مدة الاستثمار 40 عاماً بقيمة لا تقل عن 200 مليون دولار، حسبما قاله مدير المؤسسة الكيميائية سابقاً، موضحاً إمكانية فسخ العقد والمطالبة بالتعويض إذا لم يستطع الطرف الروسي إيصال المعامل للطاقة التصميمية خلال عامين.

ويجري تقاسم الأرباح بين الجانب الروسي والسوري عند البدء بتحقيقها والوصول إلى الطاقات التصميمية للمعامل الثلاثة، وفقاً لأبو فخر، على أن تكون حصة شركة الأسمدة التي تتبع لها المعامل الثلاثة 35% من أصل الأرباح الإجمالية السنوية.

وجرى أيضاً إلزام الطرف الروسي بتطوير وصيانة وتحديث المعامل في الشركة، والحفاظ على بقائها وإنتاجيتها طوال فترة العقد وحتى لحظة التسليم عند انتهائه، وإعادة جميع الأعمال المنفذة إلى الطرف الأول بما فيها قطع التبديل والغيار.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND