سياحة

آخر مقالات سياحة

خرجت 1,468 منشأة سياحية من الخدمة



الاقتصادي – سورية:

 

 

قدّر وزير السياحة محمد رامي مرتيني خسائر قطاع السياحة منذ بداية الأزمة 2011 وحتى تاريخه بنحو 50 مليار دولار، مبيّناً أنه كان من أول القطاعات الاقتصادية التي تضررت بفعل الأزمة.

وأضاف مرتيني أن عدد السائحين في 2010 قارب 7.5 مليون سائح أنفقوا في سورية حوالي 7 مليارات دولار، ما يعني خسارة لعائدات متوقعة من قطاع السياحة بحدود 50 مليار دولار، وفق ما نقلته عنه وكالة "سبوتنيك" الروسية.

ولفت مرتيني إلى خروج 1,468 منشأة سياحية من الخدمة بسبب الأزمة، منها 365 فندقاً، و1,103 مطاعم، 403 منشآت سياحية دُمرت بشكل كامل أو جزئي، إلى جانب خسارة أكثر من 260,000 فرصة عمل مباشرة وغير مباشرة.

وأكد مرتيني توقف القدوم السياحي الخارجي في بداية الأزمة بشكل كبير عدا السياحة الدينية، وإيقاف رحلات شركات الطيران الأجنبية، وخدمات شركات التأمين للراغبين بزيارة سورية، والحظر الذي تعرضت له "مؤسسة الطيران العربية السورية".

وخلال 2018، وصل عدد زوار السياحة الدينية إلى سورية 160 ألف زائر، قضوا خلالها قرابة 890 ألف ليلة سياحية، استناداً لما ذكرته "وزارة السياحة" في موقعها الرسمي مؤخراً.

وتجاوز عدد نزلاء الفنادق السورية 1.051 مليون نزيل عربي وأجنبي في أول 9 أشهر من 2018، محققين نحو 2.63 مليون ليلة فندقية، كما وصلت نسبة الإشغال السنوية لفنادق دمشق إلى 80 – 90%.

ومن المتوقع أن يبلغ عدد القادمين إلى سورية في 2019 نحو مليوني عربي وأجنبي، فيما كان عددهم في 2017 نحو 1.3 مليون زائر، منهم 200 ألف سائح ضمن السياحة الدينية، حسبما قاله وزير السياحة السابق بشر يازجي مؤخراً.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND