مصارف وأسواق مالية

آخر مقالات مصارف وأسواق مالية

وافقت العمومية على حل البنك وانقضاء الشخصية الاعتبارية له



الاقتصادي – الإمارات:

 

 

أقرت الجمعية العمومية لـ"بنك الاتحاد الوطني" عملية الاندماج مع "بنك أبوظبي التجاري"، وفقا لأحكام المادة 285 (1) من قانون الشركات.

وبين بنك الاتحاد في بيان على "سوق أبوظبي للأوراق المالية" أن العمومية وافقت على حل البنك وانقضاء الشخصية الاعتبارية له وفق شروط وأحكام عملية الاندماج.

وأضاف أن اتفاقية الاندماج تنص على أن يصبح "بنك أبوظبي التجاري" الخلف القانوني لـ"بنك الاتحاد الوطني" في جميع حقوقه والتزاماته.

ووافقت الجمعية العمومية خلال اجتماعها المنعقد الخمس الماضي على تعيين 11 عضواً لمجلس إدارة "بنك أبوظبي التجاري".

وبالمقابل، وافقت الجمعية العمومية لـ"بنك أبوظبي التجاري" حديثاً على الاندماج مع "بنك الاتحاد الوطني"، وتعديل النظام الأساسي في حال نفاذ الاندماج، وزيادة رأس المال المصدر للبنك من 5.2 إلى 6.8 مليار درهم.

واتفق البنكان مطلع 2019 على اندماج المؤسستين المصرفيتين، ومن ثم استحواذ الكيان المدمج الجديد على "مصرف الهلال" مقابل مليار درهم، وستواصل البنوك الثلاثة مزاولة الأعمال بشكل مستقل، إلى أن يدخل الاندماج حيّز التنفيذ في النصف الأول 2019.

وبحسب مصادر مصرفية، فإنه بحال تمت صفقة اندماج المصارف الثلاثة، فستخلق كياناً بأصول تبلغ 115 مليار دولار (420 مليار درهم)، ليكون خامس أكبر بنك في دول "مجلس التعاون الخليجي".

وتملك "حكومة أبوظبي" 62.5% من أسهم "بنك أبوظبي التجاري"، بينما تملك 50% من أسهم "بنك الاتحاد الوطني"، إلى جانب ملكيتها الكاملة لـ"مصرف الهلال".

وسبق أن اندمج "بنك أبوظبي الوطني" و"بنك الخليج الأول" مطلع أبريل (نيسان) 2017، ونتج عن الاندماج "بنك أبوظبي الأول"، والذي يعد أكبر بنك في الشرق الأوسط.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND