إعلام

آخر مقالات إعلام

اختارت twofour54 عشرين شاباً لصنع المحتوى



الاقتصادي – الإمارات:

 

احتفى صنّاع المحتوى العربي في "twofour54"، المنطقة الحرة الرائدة للإعلام في العاصمة أبوظبي، بقصص نجاح الرياضيين المشاركين في دورة الأولمبياد الخاص الألعاب العالمية أبوظبي 2019 الذي اختتم في 21 مارس (آذار) الماضي.

وتعد "twofour54" إحدى الجهات الرسمية الراعية لدورة الأولمبياد التي استضافتها العاصمة الإماراتية أبوظبي برعاية الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة.

وساهمت أحد البرامج التي أطلقتها "twofour54" في تمكين مواهب الشباب الذين سيصنعون المحتوى عن قصص نجاح المشاركين في دورة الأولمبياد الخاص لصناعة محتوى ملهم والاحتفاء بالرياضيين من أصحاب الهمم.

وتعتبر إقامة دورة الأولمبياد الخاص الألعاب العالمية أبوظبي 2019، المرة الأول التي تنظم في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا خلال تاريخ الأولمبياد الطويل الذي يمتد لأكثر من 50 عاماً.

وقامت "twofour54" باختيار 20 شاباً من مبدعي المحتوى الذين ينتمون إلى مختبرها الإبداعي لإنتاج ونشر قصص ملهمة من وراء كواليس دورة الأولمبياد، حيث قضوا 600 ساعة في الأولمبياد الخاص والتقوا بـ20 رياضياً.

واستضاف المختبر الإبداعي الذي يتولى إدارة المبادرات الشبابية في "twofour54" برنامجاً أقيم على مدى يومين مخصص للطلاب الذين تتراوح أعمارهم بين 9 و14 عاماً والذين سبقت لهم المشاركة في فعالية "المخيم الصيفي" السنوية التي تديرها "twofour54" وذلك بهدف تعزيز حضور قادة الإبداع المستقبليين في دولة الإمارات.

وأتيح للطلاب فرصة حضور فعاليات دورة الأولمبياد الخاص الألعاب العالمية برفقة فريق "twofour54" والتفاعل مع الرياضيين، حيث قضوا نحو 130 ساعةً لاستخلاص محتواهم الإبداعي الخاص من أجل نشره على قنوات "twofour54″ للتواصل الاجتماعي.

وقالت الرئيس التنفيذي لـ"هيئة المنطقة الإعلامية بأبوظبي" و "twofour54" ونائب رئيس مجلس إدارة "الأولمبياد الخاص الإماراتي"، وعضو اللجنة العليا المنظمة لدورة الأولمبياد الخاص الألعاب العالمية مريم عيد المهيري إن إحدى الأولويات الرئيسية بالقطاع الإعلامي تطوير مجتمع من الكوادر الشابة.

وأضافت المهيري، أن مشاركة الشباب في الأولمبياد تمكنهم من اكتساب تجربة فريدة، ليلمسوا بأنفسهم وبشكل مباشر القيمة العظيمة الناتجة عن تحقيق الشمول والاندماج وتأثير ذلك على المجتمع.

وتأتي الجهود والمبادرات امتداداً للدعم الذي يقدمه العديد من شركاء "twofour54" التي تُعد مقراً لأكثر من 470 شركة عالمية في القطاع الإعلامي وتضم أكثر من 450 موظفاً مستقلاً.

وتنافس أكثر من 7.5 ألف رياضي من 200 دولة ضمن سلسلة من الألعاب الرياضية في الأولمبياد، بالإضافة إلى مجموعة متنوعة من المبادرات والأنشطة التي أقيمت عبر الإمارات السبع.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND