تجارة واستثمار

آخر مقالات تجارة واستثمار

أعلنت أوبر اليوم استحواذها مقابل 3.1 مليار دولار على أصول لكريم



الاقتصادي – السعودية:

 

توقعت كل من "مجموعة الطيار للسفر القابضة" وشركة الاتصالات السعودية "STC" و"شركة المملكة القابضة" أن تحقق أرباحاً قيمتها 1.78 مليار ريال و1.03 مليار ريال (274 مليون دولار) و485 مليون ريال، من صفقة استحواذ "شركة أوبر تكنولوجيز" الأميركية على أصول لـ"شركة كريم".

وتمتلك الشركات الثلاث المدرجة في السوق المالية السعودية "تداول" حصصاً في "كريم"، وهي نحو 8.8% حصة مباشرة للاتصالات السعودية، وحوالي 7% لـ"المملكة القابضة"، و 14.7% لـ"الطيار"، وذلك حسب آخر البيانات المتاحة.

وأعلنت "أوبر" اليوم استحواذها مقابل 3.1 مليار دولار على أصول "كريم"، والتي تتكون من جزء نقدي وآخر على شكل سندات قابلة للتحويل إلى أسهم في "أوبر" خلال فترات محددة بعد تلبية بعض الشروط والأحكام على النحو المنصوص عليه بالاتفاقية.

وأوضحت "الطيار" في بيان لها على "تداول"، أن الاستحواذ على أعمال "كريم" يخضع في كل من الدول التي تعمل فيها الشركة على الموافقات التنظيمية الخاصة بها، متوقعة إغلاق الصفقة في الربع الأول من 2020.

وأشارت المجموعة إلى أنها وحسب بنود الاتفاقية ستسجل 1.34 مليار ريال على الأقل خلال العام الجاري من إجمالي الأرباح المتوقعة، والباقي ستتم إضافته بعد استيفاء جميع شروط الاتفاقية.

وبينت "STC"، أنها ستحدد الفترة التي سينعكس فيها الأثر المالي الإيجابي على الشركة من استثماراتها المباشرة وغير المباشرة في "كريم "نتيجة الصفقة، بمجرد الانتهاء من الصفقة والحصول على الموافقات النهائية.

ووضعت شركة الاتصالات استثماراً مباشراً بـ"كريم" في يناير (كانون الثاني) 2017 قيمته 100 مليون دولار، إضافة إلى حصة  6.4% عبر صندوق الاتصالات السعودية لرأس المال الجريء "STC Ventures"، و2.9% من خلال صندوق إس تي فينشرز "Saudi Technology Ventures".

وأعلنت المملكة القابضة التي يرأس مجلس إدارتها رجل الأعمال الوليد بن طلال، بيعها حصتها في "كريم" مقابل 1.25 مليار ريال تنقسم إلى مبلغ 565 مليون ريال نقداً وسندات قابلة للتحويل بأكثر من 685 مليون ريال، متوقعة أن يظهر الأثر المالي خلال الربع الأول من 2019.

وتأسست "كريم" التي تقدم خدمات نقل الركاب عبر تطبيقات الهواتف الذكية خلال 2012 في دبي، على يدّ مدثر شيخة وماغنس أولس، وهما مستشاران سابقان في "شركة ماكنزي".

وتضم الشركة 50 ألف سائق في الإمارات، و150 ألفاً في البلدان التي وصلت إليها، وتعمل في أكثر من 70 مدينة ضمن 10 دول على الأقل من شمال أفريقيا إلى باكستان، وتعد السعودية أكبر سوق لها.

وتوفر "شركة أوبر" خدمات نقل الركاب في الشرق الأوسط بدبي، القاهرة، الإسكندرية، عمّان، الدار البيضاء، الرياض، جدة، المنطقة الشرقية، مكة المكرمة، المدينة المنورة، حائل، القصيم، الخرج، ينبع، الأحساء، الطائف، المنامة، بيروت، الدوحة، إسطنبول، كراتشي، لاهور، حيدر أباد، إسلام أباد، روالبندي، فيصل أباد، وجوجرانوالا مع وجود خطط للتوسع في مدن أخرى بالمنطقة.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND