تجارة واستثمار

آخر مقالات تجارة واستثمار



الاقتصادي الإمارات – صحف:

أكد الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لـشركة "مبادلة للتنمية" خلدون المبارك أن الشركة تدرس الاستثمار في مجالات وقطاعات جديدة، خلال الفترة المقبلة، بهدف استكمال عملية التنوع الاقتصادي في أبوظبي والدولة.

وأشار المبارك إلى اهتمام الشركة بالقطاعات التي يمكن أن توفر فرصاً مناسبة للأجيال المقبلة، إلى جانب التركيز على نمو المشاريع التي نفذتها الشركة خلال السنوات الماضية.

وقال المبارك إنّ: "السنوات العشر الماضية من تاريخ "مبادلة" شهدت اتساع مساهمتها في دفع عجلة التنويع الاقتصادي والتنمية الاجتماعية بأبوظبي، بما يساهم في تحقيق رؤية أبوظبي الاقتصادية 2030، مشيراً إلى أنه قبل 10 سنوات، جاءت ولادة الشركة بهدف إرساء قواعد جديدة في اقتصاد أبوظبي، تعتمد على تنويع الإنتاج، وتوطين المعرفة".

وأضاف المبارك سنواصل جهودنا للمساهمة في دعم عملية التنويع الاقتصادي في أبوظبي، من خلال الاستثمار في القطاعات ذات الأولوية، وتطوير البنى التحتية الاجتماعية، وتحقيق عوائد مالية مجزية لحكومة أبوظبي.

وأوضح المبارك أن استراتيجية "مبادلة" ارتكزت على إنشاء منصات صناعة عالمية في مجالات مختلفة مثل الألمنيوم، والطيران، وتطوير البنية التحتية، وتشجيع الابتكار التكنولوجي وصقل المهارات والمعارف من مواطني دولة الإمارات.


وارتفع إجمالي إيرادات شركة "مبادلة للتنمية"، خلال النصف الأول من العام الحالي بنسبة 18%، ليصل إلى 16 مليار درهم، مقارنة بـ13.5 مليار درهم للنصف الأول عام 2011، وفقاً لصحيفة "الاتحاد".

وأوضح المبارك أن أصول الشركة ارتفعت من 50 مليون درهم عام 2002، لتناهز حالياً 200 مليار درهم، من خلال استثمارات عملاقة داخلياً وخارجياً، مؤكداً أن دولة الإمارات تستحوذ على نحو 40 إلى 45% من استثمارات الشركة، فيما تتوزع بقية الاستثمارات على مختلف دول العالم، في أميركا الشمالية والجنوبية، وأوروبا، وأفريقيا، وجنوب شرق آسيا والصين، والشرق الأوسط والخليج.

وارتفع إجمالي قيمة الأصول في مبادلة خلال النصف الأول من العام الحالي بنسبة 10%، ليصل إلى 195 مليار درهم، مقارنة بـ177 مليار درهم للفترة نفسها من عام 2011.

وأرجعت "مبادلة" هذا النمو إلى زيادة أصول شركة جلوبال فاوندريز وأصول وحدة الرعاية الصحية، والاستثمارات الجديدة للشركة.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND