قصة ريادة

آخر مقالات قصة ريادة

تجمع المنصة أوتوماتيكياً المنح التي تناسب العرب وتنشر على مواقع عالمية



الاقتصادي – خاص:

قصة ريادة

 

بعدما لاحظ رائدا الأعمال الفلسطينيان جعفر حجير وابراهيم عماد دويكات، أن الشباب العربي يفوّت الكثير من الإمكانيات والفرص الأكاديمية، من المنح التي تقدمها جامعات عالمية ولكن معظمها يُنشر بالانجليزية ما يشكل عائقاً في أغلب الأوقات للعثور عليها، قررا إنشاء "منصة منحة" لتوفير أخبار المنح الدراسية للطلاب العرب حول العالم، وباللغتين العربية والإنجليزية.

انطلقت المنصة عام 2009 وتعمل على ترجمة كل التفاصيل من اللغة الإنجليزية الى العربية، بطريق سهلة وبسيطة، ومن اللغة العربية إلى الإنجليزية في حال كانت المنحة مقترحة في دولة عربية، إذ يهتم الفريق بإيصال صورة كاملة للطالب من حيث طبيعة التمويل وقيمته، أين يقدم طلبه، وما هي الأوراق المطلوبة؟.

وبنى فريق "منصة منحة" برنامجاً يجمع بطريقة مباشرة وأتوماتيكية كل المنح التي تنشر على مواقع عالمية متخصصة وتناسب الطلاب العرب، اذ اعتمد كلمات مفاتيح متعددة يستعملها البرنامج للبحث وتساعد في تحديد نوعية المنح بحسب الجنسيات العربية المطلوبة والتخصّصات المقترحة، وقيمة التمويل، وخاصة إذا كانت حصرية للطلاب العرب مثلاً. ولكن الفريق يعيد التدقيق في المنح ويختار فقط التي تتناسب مع حاجات الطلاب العرب ويعرضها.

ولتسهيل عملية البحث على "منصة منحة" يتم تقسيم المنح بحسب أقسام مختلفة ومنها البكالوريوس والماجستير والدكتوراة ودراسات ما بعد الدكتوراةه إضافة إلى فرص التدريب الأكاديمي والمدارس الصيفية.

وتقدم المنصة أيضاً خدمة الـRSS وتنشر فرص المنح الجديدة عبر الشبكات الاجتماعية مثل "فيسبوك" و"تويتر".

ويعتمد فريق "منصة منحة" خطة عمل بسيطة تركز على الاعلإنات وعدد الزوار ونوعية المضمون والشراكات مع الجامعات لتسليط الضوء على أهم المنح المطروحة، فخلال أكتوبر (تشرين الأول) من العام الماضي أعاد الفريق تصميم الموقع وحدّثه وبدأ التركيز على الترويج من خلال الإعلانات.

وعمل الفريق على تقديم خدمات إضافية لتحفيز زوار الموقع على التفاعل والتقديم للمنح مثل "حكايتي" حيث يجري مقابلات مع طلاب درسوا من المنح التي قدمت على "منحة" لعرض تجربتهم والاستفادة من خبرتهم، وكيف تواصلو مع الجامعات ومولوا دراساتهم، بالإضافة إلى خدمة أخرى وهي "منحة توك" لتقديم النصائح للطلاب.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND