معارض ومؤتمرات

آخر مقالات معارض ومؤتمرات



الاقتصادي الامارات – صحف:

تنظم الإمارات "منتدى الهيئات والمجموعات الدولية" الذي يعتبر أول حدث من نوعه يقام في المنطقة، حيث يجمع صناع القرار ورؤساء الهيئات الدولية لتسليط الضوء على أهم القضايا العالمية الملحة ومعالجتها، من 12 إلى 13 نوفمبر (تشرين الثاني) القادم.

وبالتزامن مع انعقاد قمة مجالس الأجندة العالمية "دافوس" وضمن الجهود التي تستهدف إبراز دور الدولة في تقريب وجهات النظر بين الهيئات الدولية وتعزيز تعاونها المشترك في سبيل خدمة الإنسانية، وفقاً لصحيفة "البيان".

وأكد وزير الخارجية الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان، أن هذا الحدث العالمي الرائد يعكس المكانة البارزة التي تحتلها الإمارات على خارطة الأحداث الدولية الاستراتيجية، ودورها في المساهمة في تحقيق التوافق العالمي واستعادة الثقة في دور وأداء الجهات والهيئات العالمية، وتعزيز منظومة العمل المشترك فيما بينها بما يضمن تحقيق آمال وتطلعات الأمم والشعوب.

وقال رئيس ومؤسس المنتدى الاقتصادي العالمي كلاوس شواب إنّ: " الاقتصاد العالمي يواجه تحديات رئيسية نتيجة لعدم الاستقرار المالي والأزمات المتعاقبة، حيث أدت إلى اتساع فجوات الدخل، وزيادة القيود المفروضة على الموارد، وتصاعد معدلات الفقر والبطالة وانعدام الأمن، مما شكل عائقاً أمام مشاريع التنمية، ويتعين على الهيئات الدولية تكثيف جهودها للارتقاء بآليات العمل المشترك لتلبية متطلبات الشعوب".

وبين وزير شؤون مجلس الوزراء ورئيس اللجنة المنظمة لقمة مجالس الأجندة العالمية محمد عبدالله القرقاوي، أهمية تنظيم مثل هذا المنتدى، حيث يشهد تواجد صفوة من الخبراء والمفكرين العالميين للتباحث حول كيفية جعل العالم مكاناً أفضل للتواصل البناء بين مختلف الثقافات والشعوب.

ويعتبر هذا الحدث فكرة وليدة عن رؤية حكومة الإمارات والمنتدى الاقتصادي العالمي "دافوس"، حول أهمية توفير منصة لعقد لقاءات تجمع أكبر عدد من الهيئات الدولية للتواصل وتبادل الأفكار والإتيان بمقترحات لتفعيل دور هذه الجهات والمجموعات، وإعادة بناء ثقة العالم حول أدوارها.

وسيشهد "منتدى الهيئات والمجموعات الدولية" مشاركة واسعة لعدد من أهم الجهات والمؤسسات الدولية من مختلف قارات العالم.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND