قصة ريادة

آخر مقالات قصة ريادة

يعمل التطبيق بمثابة مساعد شخصي ويقدم خدمات الإرشاد والاستقبال



الاقتصادي – خاص:

قصة ريادة

 

تمكن الزوجان ورائدا الأعمال المصريان كريم الصاحي وعبير السيسي من إتاحة عمليات البحث والشراء والتوصيل بوقت واحد لعملائهم، عبر تأسيسهم "تطبيق ألفز" الذي وفر على الناس الوقت والجهد أثناء التسوق ومكنهم من الحصول على الحاجيات واللوازم المختلفة بأسعار مناسبة.

انطلق التطبيق في 2016، وهو مساعد شخصي يقدم خدمات الاستقبال والإرشاد ويعمل بالذكاء الصنعي وبمساعدة فريق بشري أيضاً، كما يتيح لمستخدميه الحجز للسفر والبحث عن السلع والاحتياجات التي يريدون، بالإضافة إلى توصيل الطلبيات، وهذا النشاط خاضع للرقابة من قبل السيسي، التي تعنى بالتواصل مع المستخدمين.

وعلى الرغم من أن التطبيق واجه بعض التحديات في بداية انطلاقه، لا سيما مسألة التعرف على اللغة العربية، إذ إن النظام الذي يقوم عليه عمل "ألفز" لا يفسر العبارات العربية، لكن يمكن استخدامه من قبل الجميع ولا يقتصر استعماله على خدمات مخصصة أو جهات خاصة.

ويسعى المؤسسان لتزويد نظام التطبيق بخاصية التعاطف الذكي، بحيث يكون قادراً على تلبية حاجة المستخدمين بالسرعة القصوى ويحدد مكانهم بالدقة، خصوصاً في حال طلب مساعدة تتعلق بإصلاح عطل ما في سيارة بأي مكان.

وفي البدايات استخدم التطبيق نحو 10% من العملاء بشكل يومي، و50% استخدموه شهرياً نحو أربع مرات، وتأتي شريحة النساء العاملات في المراتب الأولى لمستخدمي "تطبيق ألفز"، ونحو نصف المستخدمين من مصر و15% من الولايات المتحدة والباقين من دول الخليج وغيرها.

وما يبحث عنه كريم بالإضافة إلى ما يقدم من خدمات عبر التطبيق، تطوير النظام  القائم عليه عمل التطبيق المصري، بحيث يصبح قادراً على أداء كافة المهام المطلوبة بغير أدنى مساعدة من قبل الفريق البشري، الذي يسد بعض الثغرات في عمل "ألفز" ويتابع إتمام مهامه بأكمل وجه.

ويحقق المؤسسان الأرباح من التعاقد مع التجار والمحلات المختلفة، ليحصلا على نسبة من المبيعات التي تتحقق عن طريقهما، مع تركيزهما على عدم حصر خيارات العملاء بشركة أو محل معين.

 


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND