تنمية

آخر مقالات تنمية

حلت الإمارات الخامسة عالمياً بمؤشر التنافسية في قطاع الاتصالات والمعلومات



الاقتصادي – الإمارات:

 

تبوأت الإمارات المركز الأول عالمياً في مؤشر المنافسة بقطاعي الإنترنت والاتصالات الهاتفية، متقدمةً من المركز 104 الذي شغلته سابقاً على ذات المؤشر، بحسب بيانات المؤشرات في تقرير مؤشر المعرفة العالمي الصادر عن "برنامج الأمم المتحدة الإنمائي" و"مؤسسة محمد بن راشد آل مكتوم للمعرفة".

ونقلت وكالة الأنباء الإماراتية "وام" عن "الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات" أن الإمارات حلت بالمرتبة الخامسة عالمياً بمؤشر التنافسية في قطاع الاتصالات والمعلومات بشكل عام.

وتقدمت الإمارات في مؤشر تنافسية قطاع الاتصالات من المركز 61 عالمياً، وهو المؤشر الذي يقيس التنافسية في الأسعار وقطاع الاتصالات الهاتفية والقوانين ذات العلاقة بقطاع الاتصالات.

وفي مؤشر معدل الاشتراكات بالهاتف المتحرك، احتلت الدولة المركز الثاني عالمياً، كما حققت المرتبة الرابعة ضمن مؤشر نسبة الأسر التي لديها جهاز كمبيوتر، والسابعة عالمياً في نسبة الأسر المستفيدة من خدمة الإنترنت المنزلي، والثامنة في نسبة مستخدمي الإنترنت.

وارتقت الإمارات 18 مركزاً من المرتبة 24 إلى السادسة على مستوى العالم ضمن مؤشر محور استخدام الاتصالات وتقنية المعلومات، وفازت بالمرتبة الثانية في المؤشر العالمي للبنية التحتية للاتصالات الصادر عن "منظمة الأمم المتحدة".

وتبوأت الإمارات المرتبة الثانية عالمياً في مؤشر "نسبة اشتراكات الهاتف المحمول لكل 100 نسمة، في تقرير "التنافسية العالمية 2018″، الذي كشف عنه المنتدى الاقتصادي العالمي "دافوس".

وجاءت بالمرتبة الأولى عربياً وشرق أوسطياً والثامنة عالمياً في مستوى امتلاك وشراء الفرد للأجهزة الإلكترونية ضمن مؤشر "المستخدمون المتصلون" بتقرير ميجا تريند 2018 الذي تصدره "شركة يورومونيتور إنترناشيونال ".

وتوقعت مؤسسة بيزنيس مونيتور إنترناشيونال للأبحاث الاقتصادية "بي إم آي" العام الماضي أن تصل قيمة سوق تقنية المعلومات في الإمارات إلى 20 مليار درهم في 2018، مدعومة بنمو تبني التقنيات الجديدة من قبل الشركات ومشاريع المدن الذكية.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND