تجارة واستثمار

آخر مقالات تجارة واستثمار

يحتاج تنفيذ العقد إلى تصديق من مجلس الشعب



الاقتصادي – سورية:

 

ذكرت صحيفة "الوطن"، أنه من المتوقع بدء إدارة واستثمار "مرفأ طرطوس" من قبل "شركة ستروي ترانس غاز" الروسية، بداية تموز المقبل، شريطة تصديق مشروع قانون الاتفاقية المبرمة معها في "مجلس الشعب"، ومن ثم إصدارها بقانون.

وترأس وزير النقل علي حمود أمس الأربعاء اجتماعاً حضرته إدارة "الشركة العامة لمرفأ طرطوس"، واستعرض فيه تفاصيل وحيثيات العقد، وذكر أن المدة الزمنية للاستثمار هي 49 عاماً.

ويحصل الجانب السوري على 25% من إيرادات المرفأ بغض النظر عن النفقات، فيما تزداد النسبة لتصل إلى 35% بشكل تدريجي مع الانتهاء من تنفيذ المرفأ بشكله الجديد.

وتوقع وزير النقل مؤخراً أن يحقق "مرفأ طرطوس" بعد استثماره من قبل روسيا إيرادات بنحو 84 مليون دولار سنوياً، مقابل 24 مليون دولار سنوياً بحال تمت إدارته في سورية، أي بزيادة 3 أضعاف.

وبنهاية نيسان 2019، كشف وزير النقل عن توقيع عقد إدارة وتوسيع وتشغيل "مرفأ طرطوس"، مع "شركة ستروي ترانس غاز" الروسية، مبيّناً أنه عقد استثماري وليس استئجار أو مقايضة.

وبحسب كلام حمود، فإن توسيع وتطوير المرفأ يحتاج من الحكومة السورية مبالغ مالية كبيرة، والأفضل حالياً استثمارها في قضايا أهم، لذا تم اللجوء إلى الشركة الروسية التي ستضخ أكثر من 500 مليون دولار للقيام بهذه المهمة.

واعتبر خبراء اقتصاديون موضوع التعاون السوري الروسي لتطوير "مرفأ طرطوس" واستثماره 49 عاماً من قبل روسيا فكرة جيدة تخدم مصالح الطرفين، وتنعكس إيجاباً على الاقتصاد السوري.

ووصلت إيرادات مرفأي اللاذقية وطرطوس إلى 36 مليار ليرة سورية خلال العام الماضي 2018، موزعة بين 23 مليار لمرفأ اللاذقية و13 مليار لمرفأ طرطوس، بحسب تقرير صادر عن "وزارة النقل" مؤخراً اطلع عليه "الاقتصادي".


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND