تعليم وشباب

آخر مقالات تعليم وشباب

ستستمر المبادرة عدة أعوام في الأردن



الاقتصادي – عربي:

 

أطلقت الإمارات في العاصمة الأردنية عمان أمس الأربعاء مبادرة مليون مبرمج أردني، والتي تهدف إلى جعل الأردن واحدة من أكثر دول العالم تقدماً في مجال البرمجة.

وسيتم تنفيذ المبادرة عبر توفير التدريب اللازم للشباب، وتمكينهم من مواكبة التطور المتسارع في علوم الحاسوب، وإتاحة المجال أمامهم للحصول على فرص عمل تمكنهم من توظيف مهاراتهم بما يخدم الاحتياجات المستقبلية للمملكة الأردنية، والإسهام في تطوير الاقتصاد الرقمي.

وتم إطلاق المبادرة بحضور الأمير الحسين بن عبد الله الثاني ولي عهد الأردن، وبمشاركة وفد إماراتي ضم وزير شؤون مجلس الوزراء والمستقبل محمد بن عبدالله القرقاوي.

وقال القرقاوي إن المبادرة ستستمر عدة أعوام في الأردن، بغية تشكيل مخزون عربي استراتيجي من الشباب العرب الذين يجيدون لغة المستقبل ويمتلكون أدواته.

وأضاف وزير شؤون مجلس الوزراء أن المبادرة ستوفر للشباب تدريباً مجانياً عبر الإنترنت في مجال البرمجة، وتمنح شهادات دولية معتمدة، ومنصة توظيف للخريجين المتميزين، ومنحاً تدريبية عالمية للمتفوقين.

ويشارك كلاً من "مايكروسوفت" و"فيسبوك" و"بيت دوت كوم" في تنظيم مبادرة المليون مبرمج، ويتابع تنفيذها فريق إماراتي أردني مشترك، وتتضمن المبادرة إطلاق منصة تشرف عليها "مؤسسة ولي العهد" بالأردن.

وتم إطلاق المبادرة في إطار الشراكة الاستراتيجية بين الإمارات والأردن بمجال التحديث الحكومي وتعزيز الابتكار وتمكين الخبرات والمهارات الشبابية ضمن رؤية مستقبلية أشمل تهدف إلى تمكين المجتمعات العربية، حيث تملك الإمارات برنامج شراكة حكومية معرفية واستراتيجية مع الحكومة الأردنية، وحزمة مشروعات مشتركة سيُعلن عنها تباعاً.

وتتماشى مبادرة مليون مبرمج أردني مع مبادرة "مليون مبرمج عربي" التي أطلقها الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم ولي العهد نائب رئيس الدولة رئيس "مجلس الوزراء الإماراتي" حاكم دبي، بغية الارتقاء بواقع المنطقة، وتحفيز الابتكار واستثمار طاقات الشباب العربي.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND