حكومي

آخر مقالات حكومي

يبلغ عدد المدارس المرخصة 79 مدرسة في مختلف المحافظات



الاقتصادي – سورية:

 

أصدر وزير النقل علي حمود قراراً يطالب به بعودة مدارس تعليم قيادة السيارات المتواجدة ضمن دمشق وريفها وحلب وحمص إلى مقراتها الأساسية خلال 3 أشهر من تاريخه.

وأكّد معاون مدير عام إجازات السوق في "وزارة النقل" عبداللطيف سليمان لـ"صحيفة الوطن" على أهمية القرار في دفع مدارس القيادة للبدء بإعادة ترميم مقراتها الأساسية وتجهيزها للانتقال والعمل فيها.

وبيّن سليمان أن عدد المدارس الموجودة في دمشق والمقرر عودتها إلى مقراتها الأساسية بلغ 7 مدارس متوزعة ضمن داريا والمعضمية والقابون وحرستا ومسرابا ودروشة وخان الشيح.

وبلغ عدد مدارس السياقة المرخصة 79 مدرسة في مختلف المحافظات، بينما يصل عدد الخارج عن الخدمة منها إلى 97 مدرسة، ويعمل في دمشق وريفها حالياً 22 مدرسة، منها 4 مدارس ضمن "مركز القلمون"، بحسب سليمان.

وأشار معاون مدير عام إجازات السوق إلى وجود 8 موافقات مبدئية قيد الإنجاز لإحداث مدارس خاصة لتعليم قيادة المركبات في ريف دمشق وحمص واللاذقية، إضافة إلى مدرسة جديدة قيد الترخيص في حمص.

وأصدرت "وزارة النقل" في شباط 2019 تعميماً تضمن التشديد على ضبط ومراقبة الأجور المستوفاة لقاء التدريب في مدارس السياقة للفئتين الخاصة والعامة، مع إلزام مراكز إجازات السوق بالمسؤولية عن تطبيق ذلك وعن أي مخالفة تحدث.

وحددت الوزارة خلال 2017 رسوم التسجيل في جميع المدارس بتكلفة 12,150 ليرة للشهادة الخاصة، و13,150 ليرة للشهادة العامة بعد أن كانت 7 آلاف ليرة، ويتم اقتطاع حوالي 1,500 ليرة من كل مدرسة لخزينة الدولة.

وأصدرت "وزارة النقل" في 2014 قراراً بأن يصبح فحص السياقة في مراكز تابعة لمدارس السياقة الخاصة، بعد أن كان محصوراً بمدرسة تابعة للوزارة في عدرا.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND