قصة ريادة

آخر مقالات قصة ريادة

تقدم الشركة حلولاً تقوم على الواقع المعزز لعلاج مرضى التوحد



الاقتصادي – خاص:

قصة ريادة

 

رغم وجود ما يتجاوز 90 مركز رعاية لذوي الاحتياجات الخاصة في مصر، إلا أنها تعاني من افتقار الحلول التكنولوجية المتقدمة التي تستخدم بعلاج مرضى التوحد، هذا الأمر دفع البروفيسور المساعد في "الأكاديمية العربية للعلوم والتكنولوجيا والنقل البحري"  أحمد القباني، إلى العمل على تأسيس "شركة فيرابيوتك" لحلول الرعاية الصحية عبر التكنولوجيا.

ومن الإسكندرية في عام 2017، انطلقت "شركة فيرابيوتك"، وهي شركة ناشئة للبرمجيات القائمة على الأبحاث المتخصصة في تطوير الحلول العلاجية بالاستناد إلى الواقع المعزز. وتقدم حلولاً علاجية لمصابي التوحد متعاونة مع المراكز العلاجية في الإسكندرية، كما توفر محتوى يدعم النهج التقليدي المعتمد في الجلسات العلاجية النموذجية.

وطرحت الشركة نموذجها الأولي أثناء المرحلة التجريبية لتصاميمها العلاجية بالتعاون مع ثلاثة مراكز علاجية في مصر ومنطقة الخليج، بالإضافة إلى تقديمها خيار محتوى واقع معزز واحد يناسب الجميع، وتقدم الشركة الناشئة حلولاً تلبي الاحتياجات الشخصية المتنوعة للناس الذين يعانون من التوحد. ولدى فريقها سعي بتقديم الخدمات من خلال المستشفيات العامة والخاصة ومراكز العلاج والتأهيل والعيادات الخاصة.

كما ركزت الشركة خلال عملها على قضايا مثل القلق الاجتماعي وكيف يمكن للواقع الافتراضي تمكين الأفراد للتغلب على العقبات الاجتماعية ويسعى المؤسس عبر شركته إلى تحقيق أحدث التطورات البحثية في مجال الرعاية الصحية القائمة على التكنولوجيا إضافة إلى  تطوير حلول علاجية مختصصة ومتكيفة على أساس الواقع الافتراضي للأفراد، مع توجيهات من المعالجين والأطباء.

وإلى جانب ما تقدمه الشركة من خدمات، تعمل على قيادة حركة بحثية من داخل منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، تهدف إلى المساهمة في ميدان الرعاية الصحية عبر نشر مقالات بحثية بمؤتمرات دولية من أجل توثيق وتبادل المعرفة التجريبية بين "شركة فيرابيوتك" والخبرات العالمية، وتتضمن الخطط المستقبلية للشركة معالجة الاضطرابات وحالات عسر القراءة، واضطراب ما بعد الصدمة، العلاج الفيزيولوجي، التعامل مع الألم، إضافة إلى الإدمان ورعاية المسنين.

 


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND