حكومي

آخر مقالات حكومي

إنشاء قاعات مسبقة الصنع في كلية العلوم الرابعة بالسويداء



الاقتصادي – سورية:

 

كشف وزير التعليم العالي بسام إبراهيم عن مناقشة "مجلس الوزراء" مشروع قانون لمعالجة أوضاع الموفدين، ممن أنهوا دراستهم ولم يوعدوا للوطن، أو غيروا جامعتهم في بلد الإيفاد.

وجاء تصريح إبراهيم عقب الجلسة الأسبوعية للمجلس التي عقدت أمس الأحد برئاسة عماد خميس، حيث تضمنت أيضاً الموافقة على إنشاء قاعات مسبقة الصنع في "كلية العلوم الرابعة" في السويداء التابعة لـ"جامعة دمشق".

وأقر "مجلس الوزراء" في 2016 مشروع قانون تضمن تسوية أوضاع الموفدين الذين تأخروا في الحصول على المؤهل العلمي المطلوب أو في العودة إلى الوطن.

وسمح مشروع القانون بتسوية وضع الموفد حال حصوله على المؤهل العلمي المطلوب منه في قرار إيفاده بعد استنفاد المدد المحددة في قانون البعثات العلمية أو إذا غيّر الجامعة أو المعهد الذي يدرس فيه الموفد.

ويجب على الموفد وفقاً للمشروع الحصول على المؤهل العلمي المطلوب قبل صدور القانون وأن يضع نفسه تحت تصرف الجهة الموفدة خلال ستة أشهر من تاريخ صدور القانون.

وأصدر الرئيس بشار الأسد في آب الماضي، مرسوماً يقضي منح الموفد ستة أشهر من أجل استكمال إجراءات تعيينه، إذا حصل على المؤهل العلمي المطلوب منه في قرار إيفاده بعد تاريخ 15-3-2011 وقبل صدور هذا المرسوم.

وشمل المرسوم حالات محددة هي، إذا كان الموفد لم يضع نفسه تحت التصرف خلال المدد التي حددها قانون البعثات العلمية، أو تأخر في الحصول على المؤهل العلمي بعد استنفاد المدد المحددة في قانون البعثات، أو غير الجامعة أو المعهد الذي يدرس فيه.

ووفقاً لدراسة صادرة في 2018 عن مركز دمشق للأبحاث والدراسات "مداد"، فإن 70% من الموفدين السوريين إلى الجامعات العالمية للحصول على درجات الماجستير والدكتوراه لا يعودون.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND