سياحة

آخر مقالات سياحة

مواطن: أجلت موعد السفر إلى سورية بسبب غلاء أسعار تذاكر الطيران



الاقتصادي – عربي:

 

عزف العديد من السوريين في الإمارات عن السفر إلى سورية، أو قاموا بتأجيل رحلاتهم خلال عطلة هذا الصيف، نتيجة ارتفاع أسعار تذاكر الطيران لكثرة الطلب وقلة الرحلات.

وقال أحد السوريين المقيمين في الإمارات، يدعى أيمن عبدالرزاق لصحيفة "الإمارات اليوم"، إنه أجل موعد سفر أسرته إلى سورية بسبب الغلاء الكبير في أسعار تذاكر الطيران، وذلك في ظل قلة عدد الرحلات الجوية التي تربط بين الدولتين.

وأشار عبدالرزاق إلى أن التذاكر نفدت في وقت مبكر للغاية، رغم وصول سعر التذكرة إلى دمشق لنحو 2,500 درهم، مبيناً أن تأجيل السفر قد يكون الخيار الأنسب حالياً، أو انتظار تراجع الأسعار أو الذهاب بإجازة قصيرة عندما تتاح له القدرة المالية.

وأوضح وكلاء سفر للصحيفة، أن أسعار التذاكر ترتبط بمستوى الطلب في الدرجة الأولى، حيث يُحدد سعرها متوسط إشغال الرحلات الجوية، مؤكدين أن الطلب على السفر ارتفع بشكل كبير، مع بدء الإجازة المدرسية خلال فصل الصيف.

وللحصول على أسعار مخفضة للرحلات الجوية خلال مواسم الذروة، بين المدير العام لـ"شركة بالحصا للسياحة" ناروز سركيس، أن الحجز المبكر يبقى أفضل وسيلة مضمونة للحصول على أسعار مخفضة في مواسم الذروة تحديداً.

وعزفت بعض الأسر الموجودة في الإمارات من مختلف الجنسيات خلال فصل الصيف الجاري، عن السفر أو قامت بتأجيله بسبب الارتفاعات الكبيرة في أسعار تذاكر الطيران.

وطالبت الأسر شركات الطيران بزيادة عدد الرحلات الجوية خلال مواسم الذروة، لتغطية الطلب وجعل الكلفة في متناول شريحة أكبر.

وأكدت "شركة طيران الإمارات" أيار الماضي، أنها تتطلع إلى استئناف تشغيل رحلاتها إلى سورية في أقرب وقت ممكن، وأنها تنتظر قرار "الهيئة العامة للطيران المدني" في الدولة بهذا الشأن لكي نستأنف تشغيل رحلاتنا إلى دمشق.

ويحجز السوريون رحلاتهم من دمشق إلى الإمارات أو العكس عبر "مؤسسة الطيران العربية السورية" أو "أجنحة الشام للطيران"، أو يقومون بعبور لبنان ذهاباً أو إياباً من وإلى دمشق إن فضّلوا الحجز عبر شركات طيران أخرى باتجاه الإمارات أو للعودة منها.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND