قصة ريادة

آخر مقالات قصة ريادة

تصمم الشركة تطبيقات تحسن من مستوى التعلم



الاقتصادي – خاص:

قصة ريادة

 

أفلام الخيال العلمي التي شاهدها اللبناني داني العيد في تسعينيات القرن الماضي، لم يتوقف تفكيره بها بعد انتهائها، إنما أراد أن يحول ما كان يراه إلى واقع، وتسنى له ذلك عندما شارك في الموسم الثالث من برنامج "نجوم العلوم" للتنافس بين المبتكرين العرب، وصمم نظارات واقع معزز أسماها "أريس"، كانت تمهيداً ليدخل سوق الأعمال بتأسيسه "شركة بكسل باغ" التي تقدم حلولاً رقمية للشركات.

انطلقت رحلة الشركة في 2012، وتعمل بمجال التكنولوجيا الرقمية والواقع الافتراضي وتصميم التطبيقات والألعاب، لتحسين مستوى المشاركة في التعليم، حيث أطلقت عام 2015 تطبيق "كولور باغ" باللغتين العربية والإنجليزية للأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 4 و10 أعوام، وهو تطبيق تعليمي وترفيهيّ يعتمد على الواقع المعزّز لإحياء القصص والرسوم بطريقة سحرية.

وبعدما قدمت "شركة بكسل باغ" عدة طرق سهلة مكنت الناس من الدخول بتجارب تمزج بين الخيال والواقع وطرحت العديد من الحول للشركات في السوق، حصلت على براءة اختراع في الولايات المتحدة  الأميركية، وحققت إيرادات تزيد عن 3 مليون دولار. كما جمعت الشركة أكثر من 500 ألف دولار من المنح وأصحاب رأس المال الاستثماري.

وتعمل الشركة على إجراء العديد من المشاريع لشركات متعدّدة الجنسيات مثل "شركة نستله" السويسرية للصناعات الغذائية، "شركة سوني" اليابانية لصناعة الإلكترونيات، "شركة ليغو" الدانماركية لألعاب الليغو، و"شركة بروكتر أند غامبل" الأميركية لصناعة المواد الاستهلاكية.

ويسعى العيد إلى بناء خارطة طريق تتعدى الشرق الأوسط وشمال أفريقيا ويواصل العمل على المنتجات الجديدة وتطوير الأعمال لضمان المحافظة على مكانة الشركة الريادية، سيما بعدما تمكنت من لفت الأنظار في "وادي السيليكون" بين المنافسين، وبنت بعدها علاقات مع شركاء استراتيجيين.

وفاز العيد بجائزة "معهد ماساتشوستس" للتكنولوجيا عن فئة أفضل شركة ناشئة في المنطقة العربية في 2015، وذلك عن تطبيقه "كولو باغ" الترفيهي التعليمي باللغة العربية، والذي يساعد الأطفال على التعلم التفاعلي. ومن الجوائز الأخرى التي حصل عليها "جائزة قادة الأعمال المتميزين" من "فوربس".


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND