قصة ريادة

آخر مقالات قصة ريادة

قدمت الشركة تطبيقات وألعاب تناسب الثقافة العربية



الاقتصادي – خاص:

قصة ريادة

 

بحثاً عن ابتكار تطبيقات وألعاب تحاكي ثقافة العرب وتقاليدهم ولا تبتعد عن بيئتهم، بدأ رائد الأعمال السوري أيهم غوراني طريقه بعالم الريادة منذ 2007 في ألمانيا، وبعد فترة من الزمن أسس "شركة ألفا أبس"، والتي تعنى بتصميم الألعاب والتطبيقات الذكية.

ومن أبو ظبي بدأت رحلة "شركة ألفا آبس" عام 2011، وتحمل هدفاً بتقديم تطبيقات عالية الجودة للأجهزة الذكية، لتجقيق نقلة رقمية في العالم العربي تنسجم مع ثقافته وأفكاره، بالإضافة إلى تطوير تطبيقات خاصة للشركات وفقاً لمتطلباتها واحتياجاتها.

وعام 2013 أطلقت الشركة منتجها الأول "لعبة المواجهة"، وهي أول لعبة مسابقات اجتماعية في العالم العربي. يقوم نظامها على الأسئلة والأجوبة باللغة العربية، وتقسم وفق فئات: معلومات عامة، تاريخ، ديانات، جغرافيا، طبيعة، أفلام، طب، تلفزيون مسلسلات، موسيقى وأدب، علوم وتكنولوجيا، وصور وشعارات.

ووضع جمع الأسئلة وكتابة الأجوبة فريق العمل أمام تحدٍ كبير، ما اضطر الفريق إلى توظيف محررين وباحثين ومدققي لغة للعمل سوياً على وضع الأسئلة والحفاظ على نوعية عالية.

ويبدأ المستخدم باللعب، بعد تنزيل اللعبة على هاتفه ويضع حسابه على "فيسبوك" ليستطيع إرسال المواجهات، وتنقسم المواجهة إلى خمس جولات تطرح كل منها ثلاث أسئلة. ويحدد الفائز فئة الجولة التالية ما يمنح اللعبة نوعاً من التحدي، كما يتمكن من الوصول إلى خبرة عالية في فئة معينة ورفع إمكانية الربح عند لعبه مع الأصدقاء.

ويسعى المؤسس عبر اللعبة الى فهم ما يجذب المستخدمين أكثر والاستفادة من معلوماتهم الشخصية وخبراتهم، لذا يفتح الفريق إمكانية اقتراح أسئلة جديدة لكل من الفئات الموجودة. وفي حين تطبيق اللعبة مجاني، إلا أن هناك بعض الميزات مدفوعة مثل الحصول على إحصائيات مفصلة ومشاركتها، واختيار خلفية المواجهة، بالإضافة إلى تجنب ظهور الإعلانات ضمن التطبيق.

كما أطلقت الشركة لعبة "كويز دويل" في ألمانيا، التي وصل عدد مستخدميها إلى أكثر من 15 مليون مستخدم، من أصل 80 مليون مستخدم ألماني لألعاب المحمول.

 


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND