حكومي

آخر مقالات حكومي

يشترط بالوكيل الضريبي الحصول على شهادة في الضريبة أو المحاسبة أو القانون



الاقتصادي – الإمارات:

 

كشفت "الهيئة الاتحادية للضرائب" عن ارتفاع عدد الوكلاء الضريبيين المعتمدين خلال النصف الأول من العام الجاري 194 وكيلاً ليصبح عددهم 370 وكيلاً حالياً، مقارنة بـ 176 وكيلاً 2018 بنمو 110%.   

وجاءت معلومات الهيئة ضمن الملتقى الثاني للوكلاء الضريبيين، الذي نظمته الهيئة للتواصل المستمر مع شركائها الاستراتيجيين والتعريف بخطط التطوير والتعرف على الآراء والمقترحات المتعلقة بتشجيع الخاضعين للضريبة على الامتثال الذاتي، بحسب بيان صحفي عن الهيئة.

وأكد مدير عام "الهيئة الاتحادية للضرائب" خالد البستاني ضرورة التزام الوكلاء الضريبيين بالمعايير المهنية خلال جميع تعاملاتهم، داعياً الوكلاء إلى الاطلاع على الأدلة وبرامج التعليم الإلكترونية المنشورة على موقع الهيئة.

ويعتبر الوكيل الضريبي شخصاً مسجلاً لدى "الهيئة الاتحادية للضرائب"، ويوكل عن شخص آخر لغايات تمثيله لدى الهيئة، ومساعدته على القيام بالالتزامات الضريبية، والإشراف على شؤونه الضريبية لدى الهيئة.

وحددت الهيئة معايير أساسية يجب توافرها في من يتقدم إلى سجل الوكلاء الضريبيين بالهيئة شملت الحصول على البكالوريوس أو الماجستير في مجال الضريبة أو المحاسبة أو القانون من مؤسسة تعليمية معترف بها.

ويمكن للمتقدم الذي يحمل شهادة البكالوريوس في مجال آخر التقدم إلى السجل بشرط أن يكون لديه شهادة معترف بها من إحدى الجمعيات الدولية المتخصصة في مجال الضريبة.

واشترطت الهيئة امتلاك المتقدم خبرة عملية حديثة لا تقل عن ثلاث سنوات في مجال الضرائب أو المحاسبة القانونية أو المحاماة، مع إتقان اللغتين العربية والإنجليزية محادثة وكتابة، واجتياز اختبارات استيفاء معايير التأهيل بالهيئة.

ووصل عدد الوكلاء الضريبيين المسجلين لدى الهيئة إلى 147 وكيلاً خلال نوفمبر (تشرين الثاني) 2018، منذ بدء الهيئة بتنظيم الاختبارات للمحاسبين القانونيين الراغبين في الحصول على الاعتماد بتاريخ ديسمبر (كانون الأول) 2017.

وتهدف الاتحادية للضرائب إلى المساهمة في تنفيذ سياسات تنويع الاقتصاد الوطني وزيادة الإيرادات غير النفطية للإمارات من خلال إدارة وتحصيل الضرائب الاتحادية.

وارتفعت الإيرادات الحكومية من الضرائب 22% إلى 204 مليارات درهم نهاية العام الماضي، مقارنةً مع 167 مليار درهم نهاية 2017، بحسب وكيل "وزارة المالية" يونس الخوري.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND