تجارة واستثمار

آخر مقالات تجارة واستثمار

تستهدف أدنوك بموجب الاتفاقية الاقتراب من عملائها وتعزيز مرونتها



الاقتصادي – الإمارات:

 

وقعت شركة بترول أبوظبي الوطنية "أدنوك" اتفاقية للاستحواذ على 10% من "شركة في تي تي آي" المالك والمشغل العالمي لمحطات التخزين، بهدف الاستفادة من قدرات الأخيرة التخزينية في أسواق "أدنوك" الرئيسية للتصدير ومراكز التجارة المهمة، وكذلك تأمين منشآت إضافية في ميناء الفجيرة.

وأوضحت "أدنوك" في بيان صحفي عبر موقعها الرسمي، أن هذه الاتفاقية ستسهم في تطوير ونمو منصاتها التجارية العالمية للتسويق والإمداد والتجارة، وتعزيز فرص الاستفادة من معلومات الأسواق، وتمكين "أدنوك" من تنفيذ خططها للنمو.

وتستهدف "أدنوك" بموجب الاتفاقية الاقتراب من عملائها وتعزيز مرونتها وضمان سرعة الاستجابة لاحتياجات ومتغيرات الأسواق، ما يسهم في تعزيز فرص زيادة العائدات وهامش الربح وخفض التكاليف من تجارة ونقل وتخزين المنتجات.

وبحسب البيان، ستتوزع ملكية "في تي تي آي" بين "أدنوك" بنسبة 10%، و"صندوق آي إف إم العالمي للاستثمار في البنية التحتية" الذي تديره "آي إف إم إنفيستورز" بنسبة 45%، و"فيتول" بـ45% أيضاً.

وأبدت "شركة بترول أبوظبي الوطنية" خلال يوليو (تموز) الماضي اهتمامها بشراء حصة في شركة فيتول العالمية لمحطات النفط "في تي تي آي"، المتخصصة في تشغيل محطات المنتجات النفطية.

و"في تي تي آي" هي شركة تخزين الطاقة العملاقة المدعومة من "مجموعة فيتول"، وتعد ثاني أكبر مشغل لمحطات الغاز في الفجيرة، وتعتبر مالكاً عالمياً مستقلاً لـ15 من محطات تخزين الوقود الهيدروكربوني التي تتوزع على 14 دولة في العالم.

وتمتلك سعة تخزينية مجمعة تقارب 60 مليون برميل ضمن خمس قارات ما يعادل 9.5 مليون متر مكعب، ومن المتوقع أن ترتفع إلى أكثر من 10 ملايين متر مكعب في المستقبل القريب.

وكشفت "شركة بترول أبوظبي الوطنية" بداية الشهر الجاري عن تأسيس مشروع تجاري مشترك مع  شركتي "إيني" الإيطالية و"أو أم في" النمساوية، وإدراجه في "سوق أبوظبي العالمي" تحت اسم "أدنوك للتجارة العالمية".

وأعلنت "أدنوك" عن استحواذ شركتي "إيني" و"أو أم في" على حصص في "أدنوك للتكرير" التي يصل إجمالي طاقتها التكريرية لـ922 ألف برميل من النفط والمكثفات يومياً، وبلغت حصة "إيني" 20%، بينما استحوذت "أو أم في" على 15% من "أدنوك للتكرير".

وفي فبراير (شباط) 2019، أعلنت "أدنوك" عن بناء أكبر مشروع منفرد بالعالم لتخزين النفط تحت الأرض بسعة 42 مليون برميل من النفط الخام في الفجيرة على الساحل الشرقي للإمارات، وتخزّن الشركة حالياً ما يزيد على 8 ملايين برميل من النفط في الفجيرة.

وتعتبر "شركة بترول أبوظبي الوطنية" من أكبر مجموعات شركات الطاقة والبتروكيماويات على مستوى العالم، حيث يبلغ إنتاجها 3 ملايين برميل من النفط الخام، و10.5 مليار قدم مكعبة من الغاز يومياً.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND