سياحة

آخر مقالات سياحة

سيضم متنزه 6 فلاجز القدية ستة مناطق



الاقتصادي – السعودية:

 

كشفت "شركة القدية للاستثمار" المملوكة لـ"صندوق الاستثمارات العامة" اليوم عن تصميم متنزه "6 فلاجز القدية" الترفيهي الذي تنفذه "شركة 6 فلاجز الدولية" لتطوير المتنزهات الترفيهية، ضمن "مشروع القدية".

وأعلنت الشركة، أن "6 فلاجز القدية" سيضم 6 مناطق هي "مدينة التشويق" و"الينابيع الغامضة" و"مدينة البخار" و"حدائق الغسق" و"وادي الثروات" و"المعرض الكبير"، مبينة أن المنتزه يمتد على مساحة 32 هكتاراً ويضمّ 28 لعبةً ومعلماً.

وقال الرئيس التنفيذي للشركة مايكل رينينجر، إن "6 فلاجز القدية" سيقدم أنشطة وفعاليات وتجارب تواكب توقعات جمهور علامة "6 فلاجز" التجارية في جميع أنحاء العالم، تماشياً مع "مشروع القدية" الهادف إلى توفير البهجة والمتعة.

وتعتبر منطقة "القلعة" المركز الرئيسي للقدية حيث تحتوي على بوابات تتيح عبور الزوار إلى المناطق الأخرى، وهي مغطاة بمظلة منحنية استوحيت تصميمها من الخيام البدوية التقليدية لتضم تحتها متاجر ومقاه.

وتستقبل "مدينة التشويق" أشهر ألعاب متنزه 6 فلاجز القدية التي ينتظرها هواة الحركة والتشويق، مثل "رحلة الصقر" التي تعدّ أطول وأعلى وأسرع أفعوانية في العالم.

وتوفر منطقة "الينابيع الغامضة" مجموعة ألعاب وتجارب ممزوجة بعنصري الأرض والماء، حيث تتضمن شلّالات وقنوات مائية وينابيع حارّة، كما ستشهد منطقة "مدينة البخار" صراعًا بين الماضي والمستقبل يحتدم في بلدة حدودية وعرة تعج بالحركة والأصداء.

وتحتوي "حدائق الغسق" على مساحات تحتوي أزهار ملونة وشخصيات مصممة خصيصاً للزوّار من الصغار وعائلاتهم، إضافة إلى "أفعوانية الغسق" التي تصحب الركّاب في جولة عبر حديقة ولعبة مظلمة تفاعلية تقدم مزايا ثلاثية الأبعاد تُدعى "مطاردة الفراشة".

أما منطقة "وادي الثروات" فتحتوي آثار معمارية عتيقة للبناء العربي القديم، حيث تضم لعبة "أفعوانية سبيتفاير" تتحرك إلى الأمام أو الخلف بشكل مفاجئ ثلاث مرات لتأخذ الزوّار في لفّة شاهقة الارتفاع قبل أن تتوقف وتهبط إلى الوادي مرةً أخرى.

وتجمع منطقة "المعرض الكبير" بين الماضي المتمثل في طرق التجارة القديمة والحاضر الذي يشهد الاكتشافات العلمية والتكنولوجية، ومن الألعاب الموجودة في المنطقة لعبة "جايرو سبين" التي يتأرجح فيها الركاب في ارتفاعات قياسية غير مسبوقة.

ووضع الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود في أبريل (نيسان) 2017 حجر الأساس لمشروع القدية، بحضور ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، إضافة إلى عدد من المسؤولين.

ويتضمن "مشروع القدية" الذي يمتد على مساحة 334 كيلومتراً مربعاً، مرافق ترفيهية وتعليمية عبر قطاعات تركز على مدن الملاهي، وأنشطة المياه والثلوج، وعدد من المرافق الرياضية القادرة على استضافة البطولات الدولية وأكاديميات التدريب الرائدة.


error: المحتوى محمي , لفتح الرابط في تاب جديد الرجاء الضغط عليه مع زر CTRL أو COMMAND